مقالات

لسلامتك إلبس كمامتك

 

تحت شعار (نحو جامعة خالية من الوباء) نقدم مشروع تدشين مبادرة جامعية مجتمعية صحية بعنوان: (لسلامتك إلبس كمامتك).

 

دفعنا إلى ذلك الظروف الراهنة واللحظات العصيبة بالدولة المصرية والعالم وتمشيا مع اتجاه القيادة السياسية للوطن الغالي مصرنا الحبيبة فس الحد من انتشار هذا الوباء القاتل (جائحة فيروس كورونا) وتداعيات الإصابة به السلبية على الصحة والاقتصاد وبالتالي على الأمن القومي للبلاد.

 

وتتزامن المبادرة مع عودة وفتح الحياة وامتحانات الطلاب بالجامعات وتقديمات الطلاب والتنسيق للعام الدراسي الجديد واختبارات القدرات لجموع الطلاب بالجامعات والمراكز البحثية والمعاهد التابعة في جميع ربوع مصر وذلك برعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي.

 

كانت دعوتنا لتلك المبادرة آملين التوفيق في الإفادة للصالح العام لجامعتنا الموقرة وللوطن الغالي مصر والوقوف بجوار الدولة المصرية وبشتى السبل في سبيل وأد الفيروس الوبائي وسبل الوقاية والتوعية لكافة قطاعات التعليم العالي والمراكز البحثية وخدمة المجتمع وتنمية البيئة.

 

وتستهدف المبادرة جموع أبنائنا وبناتنا من الطلاب والطالبات وكل من يعمل داخل أروقة الجامعات والمراكز البحثية والمعاهد التابعة لوزارة التعليم العالي بمصر وكافة أطياف المجتمع المحيط، بهدف التأكيد على كافة الاجراءات الاحترازية والوقاية من وباء كورونا المنتشر بالبلاد وعلى الأخص (الطلاب – أساتذة – إداريين – عاملين وغيرهم) وكذلك أسر وعائلات الطلاب والأساتذة والعاملين دعما للصحة والأمن والسلامة، مساهمة في دعم الدولة المصرية لمجابهة والحد من انتشار المرض الخطير وتداعياته على الصحة العامة لجموع الشباب من طلاب الجامعة وكذلك في تنمية ودعم التثقيف الصحي والتوعوي في عمليتي (الغرس والتنمية) للثقافة الصحية من خلال التعريف بالمرض الوبائي ومخاطره وسبل الحد من انتشاره المختلفة.

 

كما تستهدف المبادرة التثقيف بكيفية التعامل مع المرض والمصابين من الطلاب بالعزل المنزلي حال ظهور إصابات قد تحدث لا قدر الله.

 

وأخيرا فى كيفية التعايش مع الوباء واستمرار الحياة سواء داخل الجامعة اثناء المحاضرات او الامتحانات أو المناقشات العلمية أو خارجها بالمجتمع المحيط ضمن أعمال قطاع خدمة المجتمع وتنمية المجتمع وشئون التعليم والطلاب وكذلك قطاع الدراسات العليا، وبالتالي نساهم في حفظ الثروة القومية المتمثلة في الشباب المصري وصحتهم العامة.

 

المبادرة بعنوان (لسلامتك إلبس كمامتك) مصطلح جاذب رنان بالعامية يلصق بذهن المستهدف بسرعة وتحت شعار (نحو جامعة مصرية خالية من الوباء)، لدينا خطة مدروسة وفريق عمل متكامل للتنفيذ.

 

وبعد ورود معلومات شبة مؤكدة من منظمة الصحة العالمية بإندلاع موجه أخرى قد تضرب العالم من فيروس كورونا القاتل نناشد الدكتور خالد عبد الغفار إطلاق مبادرة (لسلامتك إلبس كمامتك) وتعميم الأمر بكافة قطاعات وصروح الجامعات المصرية تحت رعاية سيادته ووزارتنا الموقرة، ومن ثم أيضا نود أن نناشد المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء إطلاق المبادرة بجميع الوزارات المعنية بجميع القطاعات العامة والخاصة لأجهزة الدولة المصرية حتى ندعم جميعا كجهود متضافرة للحد والوقاية من انتشار الوباء، حفظ الله مصرنا الوطن جيشا وشعبا وقيادة بأمن وسلام بإذن الله.

 

أ.د. أحمد علي العطار

خبير بالعمل العام والتطوع والمشاركة المجتمعية والسياسية

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock