المرأة

مؤسسة حلقة وصل تكرم رموز المرأة المصرية في يومها العالمي

يشهد اليوم العالمي للمرأة، احتفالًا يُسمع صداه فى كل العالم، لما للمرأة من مكانة عظيمة وقوة واضحة، فعلى الصعيد الداخلي تشغل العديد من المناصب الهامة فى الدولة منها ٦ وزارات ترأسها لتتوج نجاحًا وتفوقًا، وذلك في ظل حرص السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أنَّ يكون للمرأة دور واضح وفعال، بإطلاق عام ٢٠١٧ بأنَّه عام المرأة، مما عزز من شأنها وقيمتها لتكون جديرة بالإحترام والتقدير، ولكونها أم ،وزوجة، وأخت الشهيد.

 

وعلى هذا أقامت، أمس، مؤسسة حلقة وصل، بالتعاون مع مستشفي “بهية” لعلاج سرطان الثدي بالمجان وبنكي الكساء والطعام، احتفالية يوم المرأة العالمي، واستضافت الاحتفالية مكتبة مصر الجديدة. 

 

بدأ الاحتفال بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية، وقدم رئيس مؤسسة حلقة وصل، فتحي المزين، تقريرًا عن نشاط المؤسسة، ثم إستهل حديثة عن دور المرأة وما تتعرض لها من العنف، قائلا: ” أنَّ أكثر من ثلث النساء يتعرضن للعنف من قبل المدير في العمل، وأنَّ ٣٥٪ هي نسبة المرأة المعيلة ومعظمهن يعملن في قطاع غير رسمي يفتقد التأمينات، يعنى ثلث الأسرة المصرية تعولها نساء، وفي الريف نجد أنَّ ٨١٪ منهن تعمل وتعول، وعلى الرغم من ذلك نجد أنهم لا يتملكون الإ نسبة لا تتعدى الـ٣٪ من الاراضي حسب الأوراق المصرية، ونجد أنَّ ٦٦٪ منهن يتعرضن للعنف النفسي والجسدي”، لافتًا إلى أنَّ تقرير المنتدى الإقتصادي العالمي ذكر أنَّ مصر تأتي ضمن أسو عشر دول في مجال المساواة بين الجنسين.

 

وأستطرد المزين حديثه، “أنَّ من يسئ للمرأة ويطعن في شرفها يتربع على عرش المناصب، وتُسلط الأضواء عليه، وعلى ذلك أمثلة كثيرة، ومن يدافع عن امرأة حتى وإنَّ لم يكن يعرفها يظن الناس به ظن السوء ويتم مهاجمته لأنه تصرف بنخوة وإنسانية تفوق أخلاقهم الدنيئة، والدليل أنَّ نماذج الرجال المدافعون عن المرأة في مجتمعنا أقل بكتير ممن يسيئون لها”.

 

ضم الحفل إقامة مؤتمر شهد إطلاق العديد من المبادرات المصرية النسوية الناجحة، وتكريم العديد من رموز الإعلام التى تخدم المرأة المصرية، وصناعة حلقة وصل فيما بينهم مع الاستماع للعديد من الشخصيات العامة التى تدعم تلك المبادارات الفعالة منها:مبادرة ” المحاربات هن الجميلات “، ومؤسسة أنا “مصراوية” التى تترأسها مروة حافظ ، ومبادرة ” دراعى خط أحمر ” لمريضات سرطان الثدى من خلال أسورة تُشير مضاعفات الشخص المريض مما يجنبهم حدوث مضاعفات ويترأسها الكاتبة الصحفية مها نور، ومبادرة هشتاج” أستمري ” للدكتور شيكو،  ومبادرة ” المعتكف الكتابي “للروائية هدى أنور.

 

كما ضم الحفل نخبة من الحضور منهم، مروة مراد رئيس لجنة تنمية الموارد بمؤسسة بهية، والكاتبة الصحفية منى رجب بجريدة الأهرام، التي جعلت من قلمها أداة لدعم المرأة ومساندتها،  وشاهندة سعد استشاري علاقات أسرية، وشرين الهواري صاحبة مبادرة ” اتطوري” ، ورحاب يسري مصممة الديكور وسيدة الأعمال، وسالي الجندي مؤسسة مبادرة ” اركبي سكوتر” بالإضافة إلى لفيف من الإعلاميات المعنيات بشؤون المرأة، منهم، مها موسى، حنان الديب، نرمين المغربي، شذى شعبان، عبير الألفي.

 

وأختتم الحفل بتكريم المشاركات لدورهم ودعمهم للمرأة.

 

كتبه-منال حسن

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى