سياحة القاهرة

لماذا سميت القاهرة بهذا الاسم وتاريخ نشأتها في العصور القديمة

يتسائل البعض لماذا سميت القاهرة بهذا الاسم أو لماذا سميت القاهرة قاهرة المعز وسنتناول في التالي الإجابة عن ذلك.

نود الإشارة إلى أن القاهرة أطلق عليها العديد من المسميات مثل: قاهرة المعز، قاهرة الأعداء، مدينة الألف مئذنة وجوهرة الشرق.

كلها مسميات حظيت بها عاصمة جمهورية مصر العربية، المحروسة في كل زمان ومكان، الذي قال فيها المولى “ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين”.

آراء لماذا سميت القاهرة بهذا الاسم

حقًا سؤال حمل بين طياته كثير من الاختلافات بين المؤرخين حول سبب تسميتها بهذا الاسم وتوجد روايات كثيرة نوجزها في التالي

اتفق المؤرخون حول تسميتها بالمنصورية، حينما قام القائد جوهر الصقلي بالبدء في بناء عاصمة للدولة الفاطمية عام 969 ميلاديا.

وفي عام 362 هجريا، أراد الخليفة المعز لدين الله الفاطمي، تغير إسمها للقاهرة، للتبرك بكوكب المريخ الذي يُعرف بالكوكب القاهر.

وهناك رأي آخر، يشير إلى أن اسم القاهرة جاء من مصطلح فرعوني يسمى “كاهي رع” وهو يعني مدينة الإله رع.

ويرى آخرون، أن هناك قبة في قصور الفاطميين تسمى القاهرة، وذلك سبب التسمية، ولكن الأرجح، نسبة إلى الكوكب القاهر.

لماذا سميت القاهرة قاهرة المعز

بعد توضيح لماذا سميت القاهرة بهذا الاسم نوضح سبب تسميتها باسم قاهرة المعز نسبة إلى المعز لدين الله الفاطمي.

حينما دخل المعز لدين الله الفطامي القاهرة بعد القائد جوهر الصقلي، أعتبرها مدينته الأساسية الفاضلة، وسميت نسبة له.

نعم، لقد حاول الفاطميون كثيرا فتح مصر والإستيلاء عليها من يد الدولة العباسية، واستطاع جوهر الصقلي عام 358 هجريا دخولها.

وبعد ذلك، قام بتأسيس القاهرة ناحية مدينة الفسطاط وسماها القاهرة، وبعد ذلك جاء الخليفة المعز لدين الله الفاطمي من المغرب إلى القاهرة ونقل عاصمة خلافته فيها.

تاريخ القاهرة في العصور القديمة

شهدت مدينة أون الفرعونية أو هليوبوليس، عصور وحقب تاريخية دونها المؤرخين لتثبت مكانتها وعظمتها.

وجاءت الدولة الإسلامية، والتي سميت القاهرة وقتها الفسطاط، بعدما فتحها عمرو بن العاص عام 641، ثم مر عليها العباسيين والفاطميين.

وفي ذلك الحقب والعصور التاريخية أهتموا ببناء جيش قوي لها ظل وسيظل، فهل علمت عزيزي القارئ لماذا سميت القاهرة بهذا الاسم

ثم جاء العهد الحديث بعد أن سقطت الملكية من مصر على يد الضباط الأحرار، وعملوا على جلاء الإنجليز من مصر.

وبالفعل قاموا الضباط الأحرار بعزل الملك وحرصوا على خروج آخر جندي إنجليز، ثم تحولت من مملكة مصر والسودان إلى جمهورية مصر العربية.

جمال مدينة القاهرة

يزداد جمال القاهرة ورونقها، يوم بعد يوم، وستظل شوارعها وجدرانها تحكي تاريخ شعب مصر وحضارته العريقة.

في مدينة الشمس، ستجد الأهرامات وأبو الهول، تشير لقوة المصري الذي استطاع حمل صخورها التي يصل حجم الحجر الواحد إلى 20 طن.

وحينما تريد التعرف على جمال العمارة الإسلامية، عليك الإتجاه إلى منطقة الحسين والمعز، بكل تأكيد سوف يخطفك رونق وجمال المكان.

فهناك سوف تشاهد مشربيات شارع المعز، وتتعرف على الرموز الإسلامية، ليقودك هذا الجمال لتتعرف على جامع بن طولون وقلعة صلاح الدين.

تحظى عاصمة جمهورية مصر العربية “القاهرة” بشهرة عالمية كبيرة، تجعل السياح يتهافتون عليها من كل بقاع الأرض.

فتعد آثارها تعد مركزًا للتنوع الثقافي والحضاري، وشاهدة على التحولات والحقب التاريخية التي قد لا تنافسها فيها مدينة أخرى حول العالم.

هل علمت لماذا سميت القاهرة بهذا الاسم عاصمة جمهورية مصر العربية وأهم محافظات مصر على الإطلاق.

ليس ذلك فقط، بل تعد القاهرة عاصمة جمهورية مصر العربية أكبر مدينة أفريقية والأكثر سكاناً في أفريقيا والشرق الأوسط.

تقع القاهرة على الضفة الشرقية لنهر النيل، وهو أطول نهر في العالم، وتشترك معها محافظة القليوبية في حدودها الشمالية.

كما يحد محافظة القاهرة من الناحية الشرقية والجنوبية الظهير الصحراوي، كما يحد العاصمة من الغرب، نهر النيل ومحافظة الجيزة.

جمال مدينة القاهرة

العيد القومي لمحافظة القاهرة

بعد توضيح لماذا سميت القاهرة بهذا الاسم وتاريخها، يجب أن تحتفل محافظة القاهرة بعيدها القومي في السادس من يوليو.

ويعد ذلك اليوم الذي يوافق ذكرى وضع القائد جوهر الصقلي حجر الأساس لمدينة القاهرة عام 969 ميلادية.

ووقتها قام جوهر الصقلي ببناء سور حول ثلاث مدن وقام بتسمية المدن الثلاث القاهرة، وهي الفسطاط التي أسسها عمرو بن العاص.

كما تضم مدينة العسكر، والقطائع، بالإضافة إلى الأحياء التي طرأت عليها بعد عهد صلاح الدين الأيوبي وحتى الآن.

كتبه| أحمد سلامة

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى