العيادة الطبية

كيف أكون شخص اجتماعي؟.. 8 خطوات هامة عليك فعلها

تحصل الشخصية الاجتماعية على درجات حب وتقارب ومودة من الأشخاص المحيطين في العمل أو الأسرة، أما الشخصية الانطوائية تقف صامته أثناء الاحتكاك بالآخرين، وبالتالي تعطي إنطباع لهم بالعجرفة والتعالي، وفي حقيقة الأمر هم غير ذلك، وهنا يفرض نفسه هذا السؤال، كيف أكون شخص اجتماعي محبوبا من الجميع؟

في التالي يرشدك موقع بوابة القاهرة لخطوات كيف تصبح شخص اجتماعي وتكتسب مهارات التواصل الاجتماعي بسهولة

كيف أكون شخص اجتماعي؟

لأسباب عديدة يخشى البعض من التواصل، ربما بسبب الخوف، ولكي تصبح شخصًا إجتماعيا، عليك بالخطوات التالية:

  • لا تحلل أفكارك قبل المحادثة

الشخص المنطوي يشعر بالحرج عند التواصل مع الآخرين، ويحاول تحليل أفكاره قبل بدأ التواصل على مستوى اللاوعي، وهذا يقوده إلى العزلة والحرج.

لا ترتب أفكارك قبل التواصل، وتعامل مع الموقف في حينه، وتجنب القسم والنكات الحادة والملاحظات الدقيقة.

وإذا إنتابك شعور الحرج وقت التواصل، إضحك على نفسك، وحاول أن تجد طريقة للخروج من الموقف، عن طريق المزاح والإبتسامة.

تعرف على.. كيفية التخلص من الرهاب الاجتماعي

  • لا تلوم نفسك

تجنب لوم النفس لأي سبب، ففي أغلب الشخصيات الإنطوائية تجدهم يجلدون نفسهم مرارا وتكرارا ويتذكر لحظات محرجة مرتبطة بالتواصل مع الآخرين.

ولهذا، تتفاقم الأزمة ويزداد الأمر سوء، وتجبرك على التحفظ والإنطوائية، ولكي تعالج الأزمة، تعامل بروح الدعابة، وكن مستمعًا جيدًا.

  • أكتب صفاتك الإيجابية

عندما يكون الشخص منطويا فإنه يتذكر صفاته السلبية ويرى السلبيات في كل شيء، ولمعالجة المشكلة أكتب صفاتك الإيجابية.

أكتب إنجازاتك وإيجابيتك، وعندما يراودك تذكر صفاتك السلبية، حينها أقرأ ما كتبته سابقا، وتذكر أن الجميع لديه إيجابيات وسلبيات.

وعليك أيضا أن تضع في ذهنك فكرة أنك شخص مرح ومؤنس وأنك تحب الناس، سيساعد ذلك في اكتشاف نفسك ودفعك للتواصل مع الآخرين.

  • لا تبالغ في تقدير أهميتك

توقف عن ترقب اهتمام الآخرين بك، ولا تبالغ في تقدير أهميتك لديهم، ولا تنسحب من التواصل معهم خشية، إنتقادهم لك.

  • كن مستمع جيد

من خطوات كيف أكون شخص اجتماعي عليك الاستماع جيدا إلى من تتواصل معه والانتباه لسلوكه وأنطر في عينيه ولا تنظر بعيدًا.

تعلم أن تحترم الشخص الذي يحدثك، ولا تهتم بمسك الهاتف، ولا تنظر حولك، هذه تصرفات سيئة، تظهرك بأنك غير مهتم بالمحادثة.

وعندما يطلب منك الطرف الآخر أن تتحدث عن نفسك، فتحدث عن اللحظات الممتعة، وإذا أراد مشورتك في أمر ما، فكن صادقا وحاول مساعدته.

كيف احب نفسي واقدرها.. تعرف على الخطوات

  • ممارسة الاتصال

مهارة التواصل الاجتماعي تأتي مع الخبرة والممارسة، وعليك عدم إضاعة فرصة تبادل الحديث والعبارات مع الزملاء والأسر والأصدقاء.

لا تخف من التحدث مع البائع أو السائق، وتعود على سؤال الجيران والمحيطين بك، عن صحتهم أو مناقشتهم في مجالات الحياة.

  • انتبه إلى لغة الإشارة

تعتبر لغة الإشارة جانبًا مهمًا من مهارات التواصل الاجتماعي، فعند تحدث الطرف الآخر معك، يقوم بإلقاء يديه، أو يفرك حاجبه، أو يحول عينيه، كل هذا يجب أن يؤخذ في الاعتبار.

إذا كنت تريد أن تنجذب إلى حوار، فلا داعي للوقوف في زاوية الغرفة أو الجلوس والذراعان متقاطعتان على صدرك، هذا يرمز إلى عدم الرغبة في التواصل.

ابتسم وانظر في عينيك، وأظهر نفسك منفتحًا وجاهزًا للمحادثة وأظهر له أنك مهتم بالتواصل معه، كن البادئ.

  • كون صداقات جديدة

كثير من الناس يخافون من تكوين صداقات جديدة، ولكن العلاقات الجديدة تدخلك تلقائيًا في منطقة الراحة، وكن على طبيعتك معهم.

العيادة الطبية: من السهل أن تصبح شخصًا اجتماعيًا، إذا أتبعت الجوانب النفسية السابقة، وتذكر جوانبك الإيجابية.

كتبه| أحمد سلامة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى