فن وثقافة

قصيدة “انكسار هائم” لـ نداء عادل

مرَّ في الأفق انكسار هائم

فتكدرت مقل الشموس النائمات على عرجون غيمة

إله الطين

آكل قلب النسوة الكثار

شدّه الشبق

بخَّر الشهقات في أرجوحة الصفيح الحي

بعويل ذئب منسي

قال: تعالي أتلو عليكِ صحائف الموتى الخلاسيين

إن لهم في كرنفال الصمت أغنية لئيمة.

قلت: هات الماء والتمس الحريق،

لعلها تأوي البلاد إلى البلاد

وحائط الجلاد بالأحمر المدهون نحوك يقترب

مثل تقشر الزمن المريض

              ***

تفاءلت، فتمزقت أحلامي وسط اعتراءات السماء

الحشد كان معذِّباً، كقيامة الأشياء توشك أن تقوم

وخيول العهر نامت في المدينة،

بينما الأزقة محض نار النوم

              ***

تلك حروفنا نهضت من النيران، واحترق الصهيل

أبانا، أيها المصلوب في الشعارات الرخيصة

نحن غادرنا صلاتك، والمصاحف

إننا غجر خلاسيون، باعتنا اليهود إلى ستين نخلة

باعتنا، فحررنا المقابر واللحود.

 

انكسار هائم

من ديوان “ابنة الوجع وطقوس القهر”

نداء عادل

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى