المجتمع المدني

جمعية المرأة المعيلة تهنئ كل أم بعيدها السنوي

كل عام وأنتِ بصحة وسعادة يا نبع الحنان يا أغلى الأحباب، كل عام وأنتِ بقربي تشدين أزري وتخففين أوجاعي، ياحضن دافىء ملىء بالأمان”، بهذه الكلمات أطلقت جمعية المرأة المعلية باقات تهنئة لكل أم بمناسبة يوم عيد الأم.

وغردت المرأة المعيلة عبر منصتها على مواقع التواصل الاجتماعي إحتفالًا بيوم عيد الأم المصرية، تقديرًا لدورها العظيم الذي تقوم به داخل أسرتها، ودورها في تربية نشء صالح نافع عضو فاعل في بناء ونهضة المجتمع وخدمة بلده.

يذكر أن عيد الأم هو إحتفال ظهر حديثاً في بداية القرن العشرين، حيث تحتفل به بعض الدول لتكريم الأمهات بشكل خاص والأمومة بشكل عام، ليظهر مدى إرتباط الأم بأبنائها ومدى تأثير الأمهات على المجتمع.

خصص هذا اليوم تلبية لرغبة المفكرين الغربيين والأوروبيين بعد أن وجدوا الإتجاه السائد بين الأبناء في مجتمعاتهم يهملون أمهاتهم ولا يؤدون الرعاية الكاملة لهن، فأرادوا أن يجعلوا يوماً خاصا في السنة ليذكروا الأبناء بأمهاتهم حتى لايتمادوا في إهمالهم وعدم إهتمامهم بهن.

وكان نتاج ذلك أن إتسع حيز المحتفلين به حتى صار يحتفل به في العديد من الأيام وفي شتى المدن في العالم، ويرجع أصل تسميته حين أنشأت “أنا جارفيس” عام 1912 الجمعية الدولية ليوم الأم، حيث أكدت على أن مصطلح “mother’s” يجب أن يكون مفرداً وفي صيغة الملكية وذليك ليشمل جميع العائلات تكريماً لأمهاتهم ولكافة الأمهات في العالم.

بعد ذلك إستخدم رئيس الولايات المتحدة وودرو ويلسون هذه التسمية في القانون كعيد رسمي في الولايات المتحدة، كما استخدمه الكونغرس الأمريكي في سنّ القانون وأشار له رؤساء آخرون في إعلاناتهم مركزين على عيد الأم.

كتبه| جهاد رمزي

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى