أحداث وأخبار

الرئيس السيسي يترأس اجتماعا لمتابعة التعاون الدولي متعدد الأطراف والثنائي

ترأس الرئيس السيسي، اجتماعا اليوم السبت مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، لمتابعة تعزيز أطر التعاون الدولي متعدد الأطراف والثنائي.

وصرح المستشار أحمد فهمي متحدث رئاسة الجمهورية، أن اجتماع  الرئيس السيسي تناول الجهود الوطنية لتعزيز أطر التعاون الدولي متعدد الأطراف والثنائي من خلال تفعيل الدبلوماسية الاقتصادية، وخاصة ما يتعلق بدعم وتمكين القطاع الخاص في مصر.

وخلال الاجتماع، أوضحت الدكتورة رانيا المشاط أنه تم توفير تمويلات ميسرة للقطاع الخاص المصري بقيمة 10.3 مليار دولار خلال السنوات الأربع الماضية في صورة دعم مالي وفني.

كما اطلع الرئيس السيسي على تطورات تنفيذ منصة “حافز” للدعم المالي والفني للقطاع الخاص، التي من شأنها ربط شركاء التنمية والقطاع الخاص.

كما استعرض الاجتماع ملامح التقرير السنوي لوزارة التعاون الدولي “منصات رسم السياسات وتفعيل الشراكات”، الذي يتضمن نتائج الشراكات الدولية مع شركاء التنمية، والتمويلات التنموية الميسرة.

بالإضافة إلى ذلك، تابع الرئيس تطورات برنامج “نُوَفِّي”، وبخاصة نتائج الاجتماع بين الحكومة وممثلي مؤسسات التمويل الدولية وشركاء التنمية لمتابعة أداء البرنامج.

واختتم الاجتماع، بتوجيه الرئيس السيسي بمواصلة تطوير أطر التعاون الدولي في المشروعات التنموية، فضلًا عن التركيز على تعزيز الاستثمار في رأس المال البشري.

بجانب ذلك، شملت التوجيهات توفير الخدمات والحماية الاجتماعية، مؤكداً على دور القطاع الخاص في تحقيق التنمية الشاملة في مصر وحرص الدولة على تفعيل دوره ودعمه.

كتبه| محمد إبراهيم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى