جاليات

الجالية المصرية بالخارج تطلق حملة قدها وقدود لدعم الرئيس السيسي

أطلقت الجالية المصرية بالخارج حملة “قدها وقدود” على منصات وسائل التواصل الاجتماعي لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي في مواجهة التحديات التي يتعرض لها الوطن.

وقال إسماعيل أحمد علي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العام للمصريين في الخارج، إن الجاليات المصرية تشارك القيادة السياسية في كل المحافل وهذا واجبهم المفترض للتصدي لكافة التحديات ولو كانت مواقع التواصل واحده من وسائل الدفاع عن الوطن فها هي الجيوش الإلكترونية من ابناء مصر في الخارج تدافع عن الرئيس وتدعم سياسته.

فيما قال الدكتور ثروت قادس نائب رئيس الاتحاد في ألمانيا، إن الفزعه التي شارك فيها ابناء الخارج لمواجهة الجيش الإلكتروني للإخوان المسلمين خصوصا بعد الهجمات الإرهابية والتخريب المتعمد وتحديات سد النهضه تقتضي مواجهة كل هذه التحديات بالإلتفاف حول القيادة السياسية.

وأشار النائب أبو النجا المحرزي عضو مجلس الشيوخ ومستشار الاتحاد إلى أن الوطن في حاجه لأبنائه في كل مكان في العالم ومهما كانت بعد المسافات لن تمنع ابناء الخارج في مواجهة كافة تحديات الوطن.

وفي اوزباكستان، قال سعيد المغربي عضو مجلس إدارة الاتحاد: لا بد من التصدي لأعداء الوطن على وسائل التواصل الاجتماعي من خلال اقناع الرأي العام العالمي وبلغات عديدة الموقف المصري الرافض للتعنت الإثيوبي في التفاوض.

وفي نيويورك، قال نشأت زنفل أحد قيادات الاتحاد، إن المحن تجمع الشعب وتحديات سد النهضة واحدة من هذه المحن ولا بد من التكاتف لمواجهة مغالطات الإخوان وتحديات المرحلة.

ومن المملكة العربية السعودية قال سعيد يحيي أننا أمه تختلف عن باقي الأمم تهون أرواحنا فداء لتراب الوطن ودعما للرئيس.

ومن فرنسا قال صالح فرهود أننا فداء لوطن يجمعنا تحت مظلته دفاعا عن قضايا المصير وكلنا نعمل تحت قيادة الرئيس وتحت أمر الوطن.

كتبه-نهى يحي

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى