العيادة الطبية

أسباب تأخر الحمل لدى الرجل والمرأة

يحلم الزوج والزوجة بـ الحمل بمجرد ارتباطهما حتى تتوطد علاقتهما ويكونا أسرة سعيدة مستقرة، ولكن أحياناً يتأخر حدوث الحمل، يسبب تأخر الحمل القلق والانزعاج لدى الزوجين، وسوف نبرز في هذا المقال أسباب تأخر الحمل لدى الرجل والمرأة.

أسباب تأخر الحمل

يرجع تأخر الحمل للعديد من الأسباب، منها مرتبط بالرجل ومنها مرتبط بالمرأة، قد يكون كلاهما، وأحياناً لا يوجد سبب لدى أي منهما.

أسباب تأخر الحمل عند الرجل

تتنوع أسباب تأخر الحمل عند الرجل ما بين أسباب طبية وفسيولوجية، وأسباب شخصية مرتبطة بعادات الرجل وأسلوب حياته، وأسباب بيئية، نستعرضها جميعاً معاً.

  • 1- الأسباب الطبية والفسيولوجية:

– دوالي الخصية: انتفاخ الأوردة المحيطة بالخصية، تعد دوالي الخصية أهم أسباب تأخر الحمل القابلة لعلاج عند الرجال، إذ أنها تسبب تغير درجة حرارة الخصية وتقلل من جودة الحيوانات المنوية، ولكن بعد علاج دوالي الخصية تستعيد الخصية قدرتها على إنتاج حيوانات منوية جيدة جاهزة لإخصاب البويضات وحدوث حمل.

– العدوى: قد تتسبب بعض أنواع العدوى في قلة إنتاج الحيوانات المنوية أو تقليل جودتها أو انسداد مسارها، من أمثلة هذه العدوى التهاب البربخ أو كيس الصفن وبعض العدوى الجنسية (تنتقل خلال ممارسة الجنس) مثل السيلان أو الإيدز، بعض العدوى تسبب تلف دائم في الخصية أو الحيوانات المنوية.

– القذف المرتجع أو القذف العكسي: بدلاً من قذف السائل المنوي داخل مهبل المرأة أثناء ممارسة الجنس يعود إلى المثانة، يرجع سبب القذف العكسي إلى إصابة الرجل بداء السكري أو إصابة الحبل الشوكي أو بعض الأدوية أو جراحات المثانة والبروستاتا ومجرى البول.

– مهاجمة الاجسام المضادة للحيوانات المنوية: تهاجم بعض الأجسام المضادة الحيوانات المنوية معتقدةً أنها أجسام غريبة.

– الأورام: تقلل الأورام الحميدة والسرطانات من خصوبة الرجل وذلك بتأثيرها على الغدد التناسلية أو الغدد المؤثرة على الأعضاء التناسلية كالغدة النخامية، وفي بعض الحالات تؤثر الجراحة والإشعاع والعلاج الكيماوي المستخدم لعلاج الأورام على خصوبة الرجل.

– الخصية المعلقة: خلال فترة الحمل تفشل إحدى الخصيتين أو كلتاهما في النزول إلى كيس الصفن.

– الاختلال الهرموني: يؤثر النظام الهرموني شاملاً الغدة الكظرية والدرقية والنخامية والغدد التناسلية على خصوبة الرجل.

– انسداد القنوات الناقلة للسائل المنوي.

– اختلال الكروموسومات: مثل حالات كلاينفلتر نتيجة تواجد 2 كروموسوم X بدلاً من كروموسوم واحد مع كروموسوم Y، يؤدي خلل الكروموسومات إلى تشوهات في الجهاز التناسلي الذكري.

– ضعف الانتصاب.

– سرعة القذف.

– بعض الأدوية: الاستخدام طويل المدى للستيرويدات، وأدوية السرطان وبعض مضادات الفطريات وبعض أدوية القرحة، كل ذلك يؤثر على خصوبة الرجل.

  • 2- الأسباب الشخصية:

– التدخين.

– شرب الخمر والكحول.

– التوتر والقلق.

– الإكتئاب.

– السمنة.

  • 3- الأسباب البيئية:

وتشمل تعرض الرجل للمواد الكيميائية والمعادن والإشعاع لفترات طويلة.

أسباب تأخر الحمل عند المرأة

أسباب تأخر الحمل عند المرأة كثيرة وتشمل:

  • 1- ضعف أو عدم التبويض

حدوث الحمل يحتاج حيوان منوي لتلقيح بويضة ناضجة، ضعف التبويض أو غيابه ينتج من حالات عديدة مثل:

– متلازمة المبيض متعدد الكيسات (PCOS).

– قصور المبيض.

– خلل الغدة الدرقية.

– زيادة إفراز البرولاكتين.

– اضطرابات تحت المهاد تؤدي إلى إعاقة إفراز هرموني LH و FSH المسئولان عن إتمام التبويض وحدوث الحمل.

– النشاط الزائد أو القلق المفرط.

  • 2- تلف أو انسداد قناتي فالوب

يعيق مرور الحيوانات المنوية لإخصاب البويضة أو وصول البويضة المخصبة إلى الرحم، من أسباب تلف أو انسداد قناتي فالوب الآتي:

– عدوى الرحم وقناتي فالوب ومرض التهاب الحوض الناتج من أمراض كالسيلان والكلاميديا وغيرها من الأمراض المنقولة عن طريق الجنس.

– تعرض المرأة لجراحات سابقة في البطن والحوض كجراحة الحمل خارج الرحم.

  • 3- بطانة الرحم المهاجرة (الانتباذ البطاني الرحمي):

نمو أنسجة الرحم في غير موضعها مثل المبيض أو قناة فالوب يؤدي إلى انسداد القنوات و يعيق وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة وكذلك يحول دون زراعة البويضة المخصبة داخل الرحم.

  • 4- أسباب متعلقة بالرحم أو عنق الرحم:

– تشوهات الرحم والعيوب الخلقية به تعترض الحمل أو تمنع استقراره.

– الأورام الليفية أو السرطانية تسبب خلل بوظيفة الرحم وتحول دون زراعة البويضات المخصبة.

– ضيق عنق الرحم أو تشوهه.

– إفرازات عنق الرحم كثيرة اللزوجة تمنع مرور الحيوانات المنوية خلالها.

وهناك عوامل أخرى تؤدي إلى تأخر الحمل مثل:

– تقدم سن المرأة.

– التدخين.

– شرب الخمر والكحوليات.

– السمنة المفرطة أو النحافة الشديدة.

بعض الأحيان تأخر الحمل يكون غير مبرر، غياب الأسباب السابقة الذكر في كلا الطرفين أو وجود أسباب ثانوية يمكن أن يؤدي إلى تأخر الحمل.

لابد من المتابعة مع طبيب ماهر كي يشخص الحالة جيداً ويتمكن من معرفة سبب تأخر الحمل بدقة.

عياده بوابة القاهرة: إن استخدام المخدرات والتدخين والكحوليات وعدم ممارسة الرياضة تزيد فرص الضعف الجنسي بدرجة تصل إلى 22 ضعفاً.

بقلم| الدكتورة فاطمة الزهراء محمود 

 

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى