عياده

وزير الصحة: الرئيس السيسي يأمر بسرعة إنهاء تطبيق مشروع التأمين الصحي الجديد

صرح الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يتابع بدقة تطبيق قانون التأمين الصحي الجديد لسرعة إنهاء المشروع، لافتًا إلى أن السيد رئيس مجلس الوزراء، خصص أول امس مبلغ مليار جنيه، إضافي لتطبيق المنظومة في بورسعيد.

 

جاء ذلك، مساء اليوم، خلال إطلاق مشروع إنشاء وتطوير الوحدات الصحية والمستشفيات ببورسعيد بتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية، بلغت قيمته 630 مليون جنيه، بالإضافة إلى مليون يورو، منحة استعداد لبدء تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل الجديد أول يوليو المقبل ببورسعيد، بحضور اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد وسفير فرنسا لدى مصر ومديرة الوكالة الفرنسية للتنمية، بمقر ديوان عام محافظة بورسعيد.

 

مشيرًا، إلى أنّ التمويل يهدف إلى تطوير  22 وحدة صحية، وإنشاء 18 وحدة جديدة في بورسعيد، وتم تخصيص 18 مكان لبناءها، لافتًا إلى أنَّ الوحدة تستغرق 3 أشهر للبناء، وتكلفتها 13 مليون جنيه، حيث وجه بالإنتهاء من إنشاء وتطوير الوحدات والمستشفيات في بورسعيد بعد ثلاثة أشهر بنهاية مايو المقبل.

 

وأكد وزير الصحة، على أنَّ القانون الجديد لن تقوم له قائمة الإ بالميكنة وإنشاء قاعدة بيانات تشمل جميع المواطنين في بورسعيد.

 

ولفت الوزير، إلى أنَّه يتم حاليًا تطوير 10 مستشفيات، هي النساء والولادة، وبورسعيد العام، والطوارئ، وبورفؤاد، والرمد، والنصر التخصصي، والحميات، ومستشفى التضامن (أورام للكبار)، بالإضافة إلى الوحدات الصحية، مشيرًا إلى إنَّه بعد شهر ونصف سيتم الإنتهاء من مستشفى أبو خليفة للإصابات والطوارئ.

 

ومن جانبه قال السفير الفرنسي ستيفين روماتية: أنَّ اليوم يتم إطلاق مشروع تنموي كبير لتطبيق النظام الجديد للتأمين الصحي بقرض من الوكالة الفرنسية قيمته 30 مليون يورو، بالإضافة إلى مليون يورو منحة، مشيراً إلى أنَّ التعاون في المجال الصحي يعكس العلاقات الوطيدة بين الحكومتين، و مشروع التأمين الصحي سيحدث تغيير كبير في بورسعيد.

 

كتبه-ريم عيد

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى