اقتصاد وموانئ

وزير البترول: لأول مرة تحقيق الاكتفاء الذاتي وارتفاع نسبة الاستثمارات

قال المهندس طارق الملا، وزير البترول، خلال إطلاق معرض مصر الدولى للبترول، أنه يعد منصة لتنفيذ استراتيجية وزارة البترول، وكذلك مشاركة العالم لقصص النجاح والإصلاحات في قطاع الطاقة بالدولة المصرية، ونافذة لاستعراض الفرص المتاحة وزيادة فرص التعاون مع الشركات العالمية وخبراء صناعة البترول بما يحقق المصالح المشتركة.

وأضاف وزير البترول، أن مشاركة الرئيس السيسي في هذا المعرض الدولى تسهم في تعزيز خطى المؤتمر على مدى سنواته، ويؤكد دعمه المستمر لقطاع البترول بما يسهم بشكل مباشر في دعم إنجازات في قطاع البترول على الصعيد المحلى والإقليمى والدولى.

وأشار الملا إلى أن مصر نجحت خلال السنوات الماضية في تخطى العديد من التحديدات التي واجهت الدولة وصون مقدرات الشعب المصرى، وترسيخ الأمن والاستقرار في إطار إرادة سياسية صلبة وتكاتف شعبى، فضلا عن تنفيذ برنامج شامل للإصلاح الاقتصادى والاجتماعي، وهو ما ساهم في رفع معدلات النمو، وخفض عجز الموازنة والحد من التضخم، وتنفيذ مشروعات قومية كبرى جعلت مصر نموذج يتحذى به في تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.

وكشف أن قطاع البترول مر بتحديات كبيرة بعد ثورة يناير عام 2011 في إطار تراكم مستحقات الشركاء الأجانب، وفقدان ثقة المستثمرين وتراجع الاستثمارات وتوقف المشروعات ما أدى إلى عجز في إمدادات الوقود، لافتا إلى أنه خلال الأربع سنوات خاض قطاع البترول إحدى أقوى معارك التنمية والتغيير، وتحويل الأزمات والتحديات إلى قصص نجاح مبهرة أشاد بها العالم، واستمر في أداء دوره كقاطرة للنمو لدعم الاقتصاد المصرى.

واستعرض وزير البترول، جهود وزارة البترول في دعم الاقتصاد المصري أن القطاع استطاع في عام 2018 تحقيق 27% من الناتج الإجمالى، وتحقيق فائضا في الميزان التجاري لأول مرة منذ سنوات طويلة، وارتفاع نسبة الاستثمارات الأجنبية والوطنية لمشروعات قطاع البترول إلى 1 تريليون جنيه، منها 35 مليار دولار استثمارات أجنبية خلال الأربع سنوات الماضية، فضلا عن استعادة الثقة وخفض مستحقات الشركاء الأجانب، وزيادة الاستثمارات ودخول مستثمرين جدد، وتحول معدل نمو قطاع الغاز مما مكنا من الاكتفاء الذاتي للبلاد واستئناف التصدير.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، قد افتتح اليوم الثلاثاء فعاليات مؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول إيجبس 2020 في دورته الرابعة والذي يعقد تحت رعاية الرئيس خلال الفترة من 11-13 فبراير الجاري، تحت شعار “شمال أفريقيا والبحر المتوسط.. تلبية احتياجات الغد من الطاقة”.

كتبه-أحمد سلامة

 

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى