سياحة القاهرة

وزير الآثار يفتتح المؤتمر الدولي لشباب علماء المصريات بهولندا

افتتح الدكتور خالد العناني، وزير الآثار، مساء أمس الأربعاء، المؤتمر الدولي السادس لشباب علماء المصريات بمدينة لايدن بهولندا.

 

حضر الافتتاح السفير أمجد عبد الغفار سفير مصر بهولندا، وقيادات كل من جامعة لايدن وكلية الدراسات الإنسانية ومدير متحف لايدن الوطني وأساتذة معهد الدراسات البردية ومعهد دراسات الشرق الأدنى القديم، بالإضافة إلى أكثر من 100 دارس دراسات عليا لعلم المصريات والآثار المصرية من جميع أنحاء العالم.

 

وألقى وزير الآثار المحاضرة الافتتاحية للمؤتمر سلط فيها الضوء على الجهود التي تبذلها مصر متمثلة في وزارة الآثار في الحفاظ على اّثار وتراث مصر الحضاري والثقافي والاكتشافات الأثرية المتعددة التي تمت خلال الفترة الماضية، فضلًا عن المقابر والمواقع الأثرية العديدة والمتاحف الوطنية التي تم افتتاحها للجمهور وكيفية توظيفها والحفاظ عليها ودورها في تنمية الوعي الأثري لدى المجتمع باعتبارها مؤسسات علمية وثقافية وفنية، بالإضافة إلى تنفيذ عدد من المشروعات القومية الاثرية الجارية.

 

وأبدى الحاضرون من شباب الأثريين إعجابهم بالمشاريع القومية والافتتاحات والاكتشافات الأثرية التي تقوم بها مصر في هذا المجال، حيث أعرب البعض منهم عن رغبتهم بالعمل التطوعي والتعاون مع وزارة الآثار.

 

ووجه وزير الآثار خلال كلمته رسالة لجميع الحضور أكد فيها على ضرورة الالتزام بأدبيات العمل الأثري وبالأخص فيما نلاحظه من بيع الآثار المصرية في صالات المزادات دون إظهار سندات الملكية الخاصة بها وأنه على شباب الدارسين ومسئولي الآثار في المتاحف الأوروبية والعالمية محاربة مثل هذه الظاهرة للحفاظ على الآثار المصرية للأجيال القادمة.

 

وكان وزير الآثار سافر أول أمس إلى مدينة لايدن بهولندا لافتتاح المؤتمر الدولي السادس لشباب علماء المصريات حرصًا منه على تلبية الدعوة التي وجهها له جمعية شباب علماء المصريات وإيمانا منه بضرورة تشجيع شباب الأثريين الذين وهبوا حياتهم لدراسة علم المصريات ولأنهم شركاء المستقبل.

 

كتبه-سلمى حسن

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى