أخبار القاهرة

وزيرة البيئة تناقش مع بعثة الأمم المتحدة تجهيزات مؤتمر شرم الشيخ للمناخ

ناقشت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، مع البعثة الفنية الأولى لسكرتارية الاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة UNFCCC، تجهيزات مؤتمر شرم الشيخ للمناخ.

وأكدت وزيرة البيئة خلال الاجتماع أن مصر تولي أهمية كبرى لتنظيم استضافة مؤتمر المناخ القادم COP27، للخروج بالشكل اللائق الذي يعبر عن مكانة مصر الحقيقية وعراقة شعبها.

وأشارت الوزيرة إلى العمل على قدم وساق للانتهاء من إعداد استراتيجية المساهمات الوطنية لانبعاثات تغير المناخ وصياغة المشروعات التنفيذية للاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية ٢٠٥٠.

وناقش الاجتماع اتفاق الدولة المضيفة والملحقات الخاصة به، والوقوف على آخر مستجدات تصميم وتخطيط مكان انعقاد المؤتمر، حيث تم عرض مخطط لتصميم الموقع ومخطط لتوزيع مواقع أنشطة المؤتمر، ومنها المنطقة الزرقاء ومكان الفعاليات الجانبية ومجموعات العمل والمراقبين، موقع الأجنحة والمعارض المشاركة، وإضافة مساحة للمنطقة الخضراء بناء على طلب البلد المضيف (مصر) ليضم فعاليات المجتمع المدني وبعض المعارض للمبتكرات المصرية ومشاركات القطاع الخاص المصري.

وطلبت الدكتورة ياسمين فؤاد تخصيص مساحة للشباب داخل فعاليات المؤتمر تحت مسمى “المشروع الأخضر Green venture”، لإتاحة فرصة للشباب لعرض أفكارهم ومبتكراتهم وقصص نجاح رواد الأعمال والمجتمع المدني لمواجهة آثار تغير المناخ.

كما ناقش الاجتماع الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا وإجراءات السلامة والصحة، ودور الرعاة والشركاء في دعم المؤتمر، بالإضافة إلى النواحي المتعلقة بالاتصالات وتجهيزاتها الفنية وتسيير عملية التواصل والاعلام.

ومن جانبهم، أشاد ممثلو بعثة الأمم المتحدة بجهود مصر في الإعداد للمؤتمر، مؤكدين ثقتهم على خروج المؤتمر بالشكل اللأئق.

كتبه| دعاء عصام

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى