اقتصاد وموانئ

ميناء الإسكندرية يبحث سبل مشروع الربط البحري السياحي مع قبرص واليونان

صرح رضا الغندور المتحدث الرسمي باسم ميناء الإسكندرية، اليوم السبت، أنه في إطار تفعيل مشروع الربط البحري السياحي بين مصر وقبرص واليونان، استضاف الميناء اجتماع ممثلي كل من وزارتي النقل، والسياحة، والمنطقة الاقتصادية، والشركات المصرية العاملة في مجال السياحة البحرية.

 

حضر الاجتماع كل من اللواء مهندس مصطفي الديب مستشار وزير النقل لشئون النقل البحري والنهري، والدكتور عماد حسن مستشار وزير السياحة، واللواء بحري مدحت عطية رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لميناء الإسكندرية، واللواء بحري رضا إسماعيل رئيس قطاع النقل البحري، والقبطان حسن الشاذلي المستشار بالمنطقة الاقتصادية وموانئ بورسعيد، بالإضافة إلى ممثلي شركات القطاع الخاص العاملة بمجال الرحلات البحرية السياحية.

 

وقال اللواء مهندس مصطفي الديب، إن قناة السويس وميناء الإسكندرية مدخلين مهمين للسياحة البحرية في جمهورية مصر العربية، وكلاهما وأغلب الموانئ البحرية المصرية التابعة لوزارة النقل جاهزين لاستقبال الرحلات البحرية السياحية، وأكد الديب ضرورة وأهمية التنسيق الجيد مع غرف السياحة المصرية والجهات المعنية الأخرى لتنشيط العملية السياحية، مطالبًا بتشكيل لجنة تسويقية يتم اختيارها بعناية لتفعيل كل المقترحات الخاصة بتعاون الجهات المعنية لتشغيل الخط الملاحي بين مصر واليونان وقبرص على أن يكون باللجنة مختص من كل جهة يكون مفوضا من جهته وذلك للتفعيل الإيجابي لأي توصيات وحل أي مشكلة تواجه حركة السياحة البحرية.

 

من ناحية أخرى، قال اللواء بحري مدحت عطية رئيس ميناء الإسكندرية، إن محطة الركاب البحرية وأرصفتها بالميناء جاهزة لاستقبال السفن السياحية والسائحين، مؤكدا أن المختصين بالميناء يقومون بتذليل أي عقبات تعيق حركة السياحة، كما يقومون بتقديم كافة التسهيلات والأولويات سواء للسائحين أو للسفن السياحية القادمة الي الميناء فور وصولها وحتى مغادرتها.

 

وأضاف عطية، أن الاجتماع الذي تستضيفه ميناء الإسكندرية اليوم يهدف إلى عرض الموقف الخاص بمبادرة تسيير رحلات بحرية سياحية بين مصر وقبرص واليونان، وعرض ما تم من إجراءات في هذا الشأن، وكذلك الموقف الحالي والرؤية المستقبلية، ويهدف أيضا إلى عرض مدى جاهزية الموانئ المصرية لاستقبال الرحلات البحرية السياحية وبعض المعوقات، كما يهدف الاجتماع إلى الاستماع إلى وجهة نظر ممثلي شركات القطاع الخاص العاملة في مجال الرحلات البحرية السياحية لتقريب وجهات النظر ومعرفة المعوقات والعمل على حلها والتعاون لتنشيط السياحة البحرية بما يحقق المصلحة للجميع.

 

كتبه-الرفاعي محمود

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى