أخبار القاهرة

#مصر_بتفرح.. مصر تفوز على زيمبابوي بهدف في افتتاح كأس الأمم الأفريقية

كتب-محمد محفوظ

 

حقق المتنخب المصري لكرة القدم فوزا غاليا على منتخب زيمبابوي بهدف نظيف في المباراة الافتتاحية لبطولة كأس الإمم الإفريقية التي أقيمت على استاد القاهرة ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الأولى للبطولة الإفريقية المستمرة حتى 19 يوليو المقبل.

 

وسجل محمود حسن تريزيجيه هدف المنتخب الأول في الدقيقة 41 بعد عدة محاولات من جانب الفراعنة على التسجيل.

 

واستهل المنتخب المصري المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوي في حراسة المرمى وفي الدفاع أحمد المحمدي ومحمود علاء وأحمد حجازي وأيمن أشرف وفي الوسط محمد النني وطارق حامد، ومحمد النني وعبد الله السعيد وتريزيجيه وفي الهجوم مروان محسن.

 

وبدأت المباراة حماسية منذ الدقائق الأولى وسط سيطرة من جانب الفراعنة على مجريات المباراة وشهد بداية اللقاء رقابة لصيقة من جانب الظهير الأيسر ولاعب الوسط لمتنخب زيمباوي على محمد صلاح لاعب المنتخب المصري وذلك للتقليل من خطورته داخل المستطيل الاخضر الأمر الذي أجبر صلاح على النزول لمنتصف الملعب لاستلام الكرة.

 

ورفض أحمد حجازي مدافع المنتخب أن يغادر ملعب المباراة بعد اصابته بناءا على طلب من أجيري المدير الفني للمنتخب ومحمد أبو العلا طبيب المنتخب وقرر العلاج ثم النزول إلى أرض الملعب لاستكمال اللقاء.

 

وكان ابو العلا قد طالب بتغيير حجازي قبل ان يتحدث اللاعب مع اجيري الذي قرر في نهاية الامر إشراك اللاعب مرة اخري

 

ولجأ حارس مرمي المنتخب الزيمبابوي إلى إضاعة الوقت بعد الدقيقة 12 وذلك بهدف تخفيف الضغط على اللاعبين خلال الفترة التي شهدت حالة هجومية من قبل لاعبي المنتخب المصري.

 

وفي الدقيقة 22 حرصت الجماهير على الهتاف لمحمد ابو تريكه لاعب الاهلي ومنتخب مصر السابق والذي كان يرتدي القميص رقم 22 عندما كان لاعبا ضمن صفوف الفراعنة قبل أن يعتزل منذ عدة سنوات، وجاء هتاف الجماهير لتريكه بمثابة تكريما له في العرس الإفريقي ونجح محمود حسن تريزيجيه في تسجيل هدف التقدم للفراعنة في الدقيقة 41.

 

وفي الشوط الثاني حاول المنتخب المصري في تعزيز النتيجة بتسجل هدف ثاني وسط دفاع قوي من جانب لاعبي منتخب زيمبابوي الذي حاول التسجيل من أجل العودة إلى نقطة الصفر والتعادل ولكن لم تنجح محاولاته للضغط على مرمى محمد النشاوي.

 

وفي الدقيقة 59 قام خافيير أجيري بإجراء التبديل الأول بالدفاع بوليد سليمان بديلا لمروان محسن من أجل تنشيط الجانب الهجومي في المباراة، ثم قام بإجراء التغيير الثاني بخروج عبد الله السعيد ونزول عمرو وردة، وفي الدقيقة 81 خرج تريزيجيه صاحب هدف ونزل نبيل عماد دونجا بديلا وتستمر الدقائق الأخيرة من المباراة بدون تغيير ليحصد المنتخب المصري أول ثلاث نقاط في المجموعة الأولى التي تضم زيمبابوي و الكونغو وأوغندا.

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى