عياده

مستشفى 57357 تستقبل وفود عربية وأفريقية للتعرف على تجربتها الصحية

رحبت اليوم مستشفى سرطان الأطفال مصر، بمشاركة واستقبال الجهاز المركزي للمحاسبات المصري، وممثلي عددٍ من الأجهزة الرقابية من 7 دول، وهي الكويت، الأردن، العراق، فلسطين، اليمن، عمان، تونس، وموريتانيا، للتضامن مع أطفال مرضى السرطان، وتحفيزهم نحو الصمود والتحدي وقهر السرطان.

 

بدأ اللقاء بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية، ثم كلمة ترحيب من الدكتوره سامية جمال، المستشار البيئي بمستشفى 57357، وعرض عن جهود المستشفى في مكافحة السرطان قدمه الدكتور شريف أبوالنجا، المدير التنفيذي لمجموعة 57357 مدير عام المستشفى، شمل إنشاء وتطور المستشفى، ونجاحه في مواجهة السرطان والتغلب عليه، مؤكدًا أن أكبر ١٠ مؤسسات ناجحة في أمريكا تتبع مؤسسات أهلية، وبالتالي فإنه ليس كثيرًا على 57357 التميز في ظل التحديات القائمة، ويكفي أنها تواكب نسب الشفاء العالمية في أعتى الدول المتقدمة.

 

وأشاد بتعاون الشعوب العربية مع مستشفى سرطان الأطفال مصر، ودعمها ماديًا ومعنويًا، مشيرًا إلى أنَّ هناك تكاملية داخل المستشفى من كافة الأجهزة الطبية من عمليات وأشعة وتحاليل، وقال إن الطفل مريض السرطان ينام على السرير بالمستشفى 120 يومًا، ويتردد على المستشفى 550 يوم، وذلك خلال فترة علاجه التي تستغرق 3 سنوات.

 

وقال الدكتور  عادل الكوت رئيس لجنة البيئة بدولة الكويت: إن 57357 بها أحدث وحدة سرطان مخ في الشرق الأوسط، ومن أفضل التجهيزات العالمية، وأكد أنَّه لم يتصور أنَّ يكون في العالم العربي مثل هذا التطور والإنجاز الموجود في 57357، والارتقاء في آداء الخدمة الصحية، وأثنى على الجهود المبذولة بالمستشفى، ودعا الشعوب العربية بدعم هذا الصرح الطبي الكبير، حيث يقدم خدمات إنسانية مجانية راقيه.

 

حضر اللقاء منى توحيد، نائب رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات، وفاء مصطفى، وكيل الجهاز المركزي للمحاسبات للعلاقات الدولية، وفيصل بن حسين ممثل الأمانة العامة لمنظمة الدول العربية للأجهزة العليا للرقابة، وفي نهاية اللقاء تم تسليم دروع 57357 للوفود، والتقاط الصورة تذكارية، وعمل جولة داخلية بالمستشفى.

 

بوابة القاهرة-ريم عيد

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

انت تستخم مانع اعلانات

من فضلك ساعدنا على الاستمرار وقم بالغاء حاجب الاعلانات