عياده

مستشار الرئيس السيسي للصحة يوجه رسائل بشأن إجراءات مكافحة وعلاج كورونا

كتب-أحمد مراد

 

وجه الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية والوقاية رسائل بشأن إجراءات مكافحة وعلاج فيروس كورونا المستجد.

 

وقال “تاج الدين” إنه لا يوجد تناقض بين زيادة الإصابات والقرارات التي تتخذ من تقليل عدد ساعات الحظر؛ لأن هذه القرارات تعمل على تقليل التكدس في وسائل المواصلات وغيرها.

 

وأضاف تاج الدين في تصريحات اليوم السبت أن الهدف من تقليل ساعات الحظر هو إعطاء فرصة أكبر للمواطنين في التحرك للتخلص من جميع مهامهم المهمة اليومية.

 

وقال مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية، إن الهدف من عمل المولات والمحال التجارية يومي الجمعة والسبت هو أيضا عدم التكدس في باقي أيام الأسبوع.

 

وأوضح أن هناك إجراءات أعلنتها الدولة للتعامل مع فيروس كورونا، وهي النظافة وارتداء الكمامة الطبية والتباعد الاجتماعي بالقدر المستطاع.

 

وأشار إلى أن المسحة الخاصة بفيروس كورونا هي وسيلة من ضمن الوسائل التي تكشف عن إصابة الشخص بفيروس كورونا وليست كل الوسائل.

 

وقال الدكتور عوض تاج الدين، إن الحكومة عملت على توفير جميع احتياجات مرضى فيروس كورونا من العلاج وأماكن العزل والمستشفيات.

 

وتابع مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحة، أنه كلما ازدادت أعداد المصابين يتم إتاحة أماكن بجميع المستشفيات التابعة لوزارة الصحة والمستشفيات الجامعية.

 

وأكد الدكتور عوض تاج الدين أن لكل مرحلة وحسب أعداد المصابين يتم تحديث الأساليب الوقائية وبروتوكولات العلاج والتشخيص لمواجهة هذا الفيروس.

 

وأشار إلى أن هناك عملا فكريا ليلًا ونهارًا لتحديد كيفية التعامل مع كل مرحلة من مراحل انتشار الفيروس لمعرفة كيفية مواجهته بالأسلوب الأمثل.

 

وقال إنه لا يوجد أي دراسة تثبت أن مصر بها أكثر من نوع لفيروس كورونا، مشيرا إلى أن النوع المتواجد حاليا هو الوبائي ويتمثل في ثلاث صور هما الحالات البسيطة والمتوسطة والحرجة.

 

وقال الدكتور عوض تاج الدين، إن العالم كله يتسابق للوصول إلى علاج فيروس كورونا، بجانب أن العالم كله يبحث توفير اللقاح بصورة عادلة لحماية البشر من هذا المرض وأن مصر على تواصل دائم مع جميع الدول التى تعمل على إنتاج لقاحات لعلاج فيروس كورونا، مؤكدا أنه لا يوجد دواء حتى الآن لفيروس كورونا.

 

وأكد أن العلاج بالبلازما لا يتناسب مع جميع المصابين بفيروس كورونا، مشيرا إلى أن وزارة الصحة تبنت استخدام بلازما المتعافين لعلاج المصابين منذ اللحظة الأولى لظهور الفيروس، وأن وهناك توجيهات رئاسية بمساندة جميع الدول الأفريقية لمواجهة الأمراض المنتشرة.

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق