منارة الإسلام

مرصد الأزهر يحذر من مساعي تنظيم “داعش” لجعل الفلبين معقلًا لعناصره

كتب-سلمى حسن

 

أعلنت الشرطة الفلبينيّة عن وقوع تفجيرين بإحدى قرى جزيرة “جولو”، اليوم الإثنين، ما أسفر عن مقتل 11 شخصًا بينهم 6 ضباط وإصابة 43 آخرين.

 

وقد ذكرت تقارير شرطيّة وعسكريّة أن الانفجار الأول وقع خلال قيام رجال من الجيش بمساعدة المسئولين المحليين في تقديم مساعدات إنسانيّة للمواطنين للتخفيف من تداعيات فيروس كورونا، مشيرة إلى أن الفاصل الزمنيّ بين التفجيرين لم يتجاوز ساعة واحدة.

 

من جانبه، صرح عمدة “جولو”، خيركار تان، بأن ما لا يقل عن 6 ضباط وشرطي واحد وأربعة مدنيين قد لقوا حتفهم في التفجيرين، فيما أصيب 18 ضابطًا و6 من رجال الشرطة و19 مدنيًا.

 

هذا، ويندّد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف بهذا العمل الإرهابيّ محذرًا من سعي تنظيم “داعش” الإرهابيّ لجعل الفلبين معقلًا لعناصره بعد هزيمتهم في العراق وسوريا.

 

ومع متابعة المرصد لتحركات التنظيم الإرهابيّ وجد أنها تستهدف مناطق جغرافيّة محددة توفر له الغطاء الأمنيّ الكافي إلى جانب اعتماده على الجماعات التي أعلنت ولائها له لتدعيم تواجده في تلك المناطق، وهو ما وضح جليًا من تحركات التنظيم الإرهابيّ التي تركزت مؤخرًا في شرق وغرب إفريقيا وجنوب شرق آسيا أيضًا؛ وذلك لوعي التنظيم بأهمية هذه المناطق التي توفر بيئة خصبة له لتنفيذ عمليات يستطيع التنظيم الإرهابيّ من خلالها إيصال رسالة مفادها أنه ما زال موجودًا ويشكل خطرًا، وهو ما يستدعي مواجهة حاسمة مع كافة الجماعات التي أعلنت ولائها لـ “داعش” في وقت سابق كي لا تكون مصدر قوة له في البلاد المتواجدة بها.

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

انت تستخم مانع اعلانات

من فضلك ساعدنا على الاستمرار وقم بالغاء حاجب الاعلانات