برلمان وسياسة

محمد عمارة: صدق وعد الرئيس عندما قال أن مصر ستكون أد الدنيا

أكد الدكتور محمد عمارة إستشاري التسويق السياسي ورئيس لجنة التسويق والعلاقات العامة بحزب المحافظين أن الرئيس السيسي نقل مصر في خلال سنوات حكمه من شبه دولة آيله للسقوط إلى دولة عظمى تليق بمكانة مصر التاريخية وتليق بعظمة هذا الشعب المصري العظيم الذي يقف خلف قائده في معركة البناء والبقاء.

 

وأضاف عمارة أننا شاهدنا مراسم تسلم مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا في مشهد يبعث في كل نفس وطني شريف روح الفخر وحصاد ثمار الجهد فمنذ 5 سنوات كانت قد جمدت عضوية مصر بالإتحاد الأفريقي وفي ولايته تتسلم مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي وترأس الرئيس القمة الثانية والثلاثين للاتحاد الأفريقي ولولا ثقة البلاد الأفريقية في رؤية وقدرة مصر لما كنا وصلنا لهذا.

 

واستطرد عمارة قائلًا لم يبرح الرئيس من عودته من أفريقيا ليطير إلى ألمانيا مدينة ميونخ للمشاركة في مؤتمر ميونخ للأمن وليس الحضور فحسب بل التحدث فيه في سابقة تعد الأولى في أن يتحدث رئيس دولة غير أوربية منذ تأسيس المؤتمر عام 1963 ويعتبر هذا المؤتمر كأحد وسائل التقريب بين وجهات النظر لكبار القادة لتجنب نشوب حروب عالمية جديدة في ظل مشاركة كبار القادة والمسئولين لأكثر من سبعون دولة كأحد أهم مؤتمر دولي للأمن في العالم.

 

واختتم عمارة بأن مصر بقيادة رئيس وطني شجاع مُلهم استطاع أن يرسوا بالوطن لبر الأمان وجعل لمصر مكانة دولية كبيرة لتكون دولة عظمى، وصدق وعد الرئيس عندما قال أن مصر ستكون أد الدنيا لنقولها بكل فخر تحيا مصر.

 

كتبه-زكي مسعود

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى