المجتمع المدني

مؤسسة ماعت للسلام تطلق مبادرة “الحياة اختلاف لا تعصب”

أطلقت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، ومركز كايسيد للحوار العالمي، مبادرة الحياة اختلاف لا تعصب، لبناء السلام المحلي والدولي ومعالجة الظواهر السلبية على المجتمع لتفعيل أهداف التسامح وقبول الآخر.

وتأتي المبادرةفي إطار مشروع مؤسسة ماعت “بناة السلام في مصر لمكافحة خطاب الكراهية باسم الدين”، لتعزيز وسائل الحوار وإعداد اسكتش مسرحي تحت إشراف المخرج أسامة لطفي.

وأعتمد المسرح على التفاعل مع الجمهور الحاضر أثناء العرض، بينما ركز هذا العمل الفني على تفعيل مبادئ وثيقة الأخوة الإنسانية حيث “الاخاء، التعايش، التسامح، وقبول الآخر”.

وحرصت مبادرة الحياة اختلاف لا تعصب على تمكين عدد من الشباب المصري وبناء مهاراتهم على استخدام الفن كوسيلة لنشر السلام والتغلب على التعصب الديني عبر ممارسة الحوار بين الأديان.

وقال أيمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت، لـ”بوابة القاهرة” إن الفن له دور فعال في المجتمع فهو يناقش القضايا ويساعد على نقد الواقع المجتمعي كما يؤثر بشكل واضح  على سلوكيات الأفراد.

وأوضح أيمن عقيل أن الأسلوب التفاعلي في العرض المسرحي يعمل على ترسيخ إيجابية المتلقي ويدفع الجمهور للمناقشة والتفاعل، ومن ثم تصحيح الأفكار المغلوطة، فكانت الرسالة الأساسية من العرض هي فتح حوار بين صناع السياسات والشباب الفاعل لمناقشة أهمية الحوار بين الأديان في نشر السلام.

وقالت مونيكا مينا مدير وحدة البرامج والمشروعات بمؤسسة ماعت، إن المؤسسة حريصة على دعم الشباب للخروج بآليات وسبل مبتكرة وفعالة لدعم الحوار وإشراكهم في عمليات بناء السلام المستدام.

مبادرة الحياة اختلاف لا تعصب

كتبه| أمل السيد

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى