المجتمع المدني

فرسان جمعية رواد كشافة بيلا يختتمون مشروع إفطار صائم

اختتمت اليوم الأربعاء، جمعية رواد الكشافة والمرشدات فرع بيلا بكفر الشيخ برئاسة الزميل السيد عنتر، عضو لجنة الاعلام والتوثيق بالاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات، مشروع «إفطار صائم على الطريق»، الذي بدأ من أول شهر رمضان المبارك حتي نهايته.

قال السيد عنتر، إن المشروع استهدف توزيع الوجبات على الطرق العامة ومجمع مواقف سيارات الأجرة وفي مفترق الطرق وبعض المصالح الخدمية، التي تحتم عليهم ظروف أعمالهم التواجد أثناء الإفطار، فضلًا عن الاستجابة لأحد جمعيات الأيتام في توفير متطلباتهم، وفقًا لاحتياجاتهم.  وفي بعض أماكن لا يسمح بالتصوير بها واحترامًا لخصوصية هذا المكان.

وأضاف «عنتر» جري زيادة الوجبات في العشر الأخيرة من الشهر الكريم، مشيرًا إلى تحمل فرسان مجموعة المستقبل الكشفية الجوية بمركز شباب مدينة مهمة التوزيع طوال الشهر بالتناوب.

وأشار إلى أن فرع جمعية رواد الكشافة والمرشدات بمركز بيلا، كان له  فلسفة إشراك النشئ والشباب في هذا المشروع الخير، وذلك لزرع حب عمل الخير في نفوسهم، حيث كانوا على قدر المسؤلية بالإفطار خارج منازلهم طوال الشهر وهذه تحسب لهم، بينما أقرانهم يلهون في الشوارع والطرقات وأمام التليفاز لمشاهدة برامج غير هادفة دون الاستفادة من نفحات إيمانية في شهر رمضان المبارك، وكان لزامًا علينا الاطمئنان عليهم قبل توزيع الوجبات وبعدها، خاصة أنهم يقفون على الطرق العامة ويستقلون وسائل مواصلات بسيطة لتسليم الوجبات لبعض المصالح الخدمية حتي يعدوا سالمين إلي ديارهم.

وعن المفارقات التي واجهت الجمعية خلال شهر رمضان، أوضح «عنتر» أن أهم المفارقات التي لاتخطر على بال أحد، هي محاولة البعض أن ينسب هذا المشروع لجهة حكومية، ليس لها علاقة بالمشروع من قريب أو بعيد، مؤكدًا تم التصدي لهذه المحاولة مرتين.

ووجه «عنتر» الشكر والتقدير لفرسان مجموعة المستقبل الكشفية الجوية بمركز شباب مدينة بيلا علي رأسهم القائد محمود عبد العزير عجيز، قائد المجموعة الكشفية الجوية بمركز شباب مدينة بيلا وعضو جمعية رواد الكشافة والمرشدات فرع بيلا وعضو مجلس إدارة الجمعية المصرية للكشافة الجوية.

كما وجه الشكر للفرسان المشاركين في المشروع وهم كل من: «بشار محمود فودة، قائد فريق الجوالة، ومحمد أشرف الهلالي، قائد فريق الكشافة بالصف الثالث الثانوي، وعمر رمضان فراج كشاف متقدم بالصف الثاني الثانوي، وعادل وليد جميل كشاف متقدم بالصف الثاني الثانوي، ومحمد السيد عتريس، كشاف متقدم بالصف الثاني الثانوي، وأحمد على الرفاعي، كشاف متقدم بالصف الثاني الثانوي، ومحمد السيد فودة، كشاف متقدم بالصف الاول الثانوي، وفارس محمد الشحات، كشاف متقدم بالصف الأول الثانوي».

بالإضافة إلى كل من: «محمد أحمد عبد المنعم، كشاف متقدم بالصف الثاني الثانوي،  ومحمد السيد محمد، كشاف متقدم بالصف الأول الثانوي الأزهري، ويوسف على قلبة، كشاف متقدم بالصف الثالث الثانوي، وأحمد على خلفية، كشاف متقدم وفي الصف الأول الثانوي،  والسيد محمد عبد الرحمن، كشاف بالصف الثالث الإعدادي، وزياد على علي،  كشاف بالصف الأول الثانوي، وسيف مطاوع حسن، كشاف بالصف الاول الثانوي، ومحمود على خليفة، أصغر المشاركين شبل في الصف الرابع الإبتدائي».

واختتم «عنتر» أنه من المقرر أن يقام حفل تكريم لهؤلاء الفرسان فور سماح الدولة بذلك، وبالعودة إلى العمل بمراكز الشباب والأندية الرياضية.

فرسان جمعية رواد كشافة بيلا يختتمون مشروع إفطار صائم

كتبه-وسام أمين

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى