محافظات

“سما” ضحية تعذيب الأسرة تستغيث بوالدها من تعذيب جدتها بالدقهلية

كتب-إيهاب الشامي

 

أثارت رسالة إنتشرت على موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك” لطفلة تدعى سما محمد محمد عبد الظاهر أحمد بكر ومقيمه تقسيم المعلمين بطلخا غضب الكثير من المواطنين، والتي جاءت في نفس توقيت واقعة تعذيب ووفاة الطفله جنة وشقيقتها بشربين على يد أسرة أمها.

 

وجاء في رسالة الطفلة “أنا بنتك سما أنت دلوقتي عايش في إيطاليا وسايبني هنا مع تيتا اللي هي مامتك ودي صوري واللي عملته فيا وأنت مسافر للآسف تيتا خانت أمانتك اللي سيبها عندها وهي زى ما أنت شايف في الصوره كده كسرتلي دراعي ومشوهاني وحرقاني بالنار في فخدي وكانت بتربطني بالحبل في رجل الكنبه ومشوه جسمي بالنار وقصتلي شاعري يا ريت ترحمني من اللي أنا فيه هو ذنبي إني بنتك يا ريت تاخودني أو تسبني عند جدو أبو ماما أحمد السروي هو أحن واحد عليا في الدنيا “.

 

وكان بلاغ قد ورد لرئاسة مدينة طلخا من نجدة الطفل أن جد “سما” للأم حرر محضر ضد جدتها أم أبوها بتعذبيها، وإنتقل المهندس وائل وجدي عليوه نائب رئيس مدينة طلخا لمكان البلاغ وإصطحبها لمستشفى طلخا وعندما إستمع لقصتها والتعذيب الذي تعيش فيها وتوجه بها إلى رئيس مباحث طلخا والذي إستمع لها وما تعاني منه من تعذيب على يد جدتها للأب وتم إستدعائهم إلا أن الجد للأم محرر المحضر وقع محضر صلح وقام بإصطحابها معه.

 

وكان والد سما قد إنفصل عن والدتها بعد 27 يوم من الزواج فقط وسافر إلى إيطاليا وتزوج هناك وأنجب وطلبت والدة سما الطلاق منه وتزوجت بآخر وظلت الطفله حائرة بين أمها وجدتها لأبيها متهمه إياهم بتعذيبها.

 

فيما طالب عدد من رواد التواصل الإجتماعي بضرورة إنقاذ الطفله من العائلتين ووضعها بأحد دور الرعاية مع توقيع الكشف الطبي عليها لبيان ما بها من إصابات وتعدي، بالإضافه إلى عرضها على طبيب نفسي لمعالجتها نفسياً مما وصلت إليه بسبب ما يحدث لها من أسرتها من تعذيب.

 

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى