عربي وعالمي

سفير الجزائر في روما: انتخابات مجلس الأمة ستكمل البنية المؤسسية

قال عبد الكريم طواهرية سفير الجزائر في روما، إن انتخابات تجديد ثلثي مقاعد مجلس الأمة، الغرفة العليا للبرلمان الجزائري، سوف تكمل البنية المؤسسية للجزائر للسماح ببداية جديدة للتنمية التي يتطلع إليها الشعب الجزائري.

وقال طواهرية، في حوار مع وكالة نوفا الإيطالية للأنباء، إن انتخابات مجلس الأمة هي بمثابة استكمال للبنية المؤسسية للجزائر.

وأوضح سفير الجزائر في روما أن الأحزاب السياسية الرئيسية في الجزائر سوف تشارك في الانتخابات، إلا أن ذلك لا يمنع ظهور مرشحين مستقلين، مضيفا لم يعد مستغربا أن شخصيات المجتمع المدني أكثر بكثير من مجرد حزب.

في الانتخابات المبكرة للمجلس الشعبي الوطني (مجلس النواب)، وفي المشاورات الإدارية الأخيرة، حصل المرشحين المستقلين على “إجماع قياسي”، لدرجة أنهم أتوا في المرتبة الثانية خلف الحزب التاريخي الجزائري “جبهة التحرير الوطني”.

وأشار سفير الجزائر إلى أن هذه الديناميكية الجديدة تسير في اتجاه المشروع الذي يود الرئيس عبد المجيد تبون تنفيذه والمشار إليه في التزاماته البالغ عددها 54 في الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية.

كتبه| نهى يحي

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى