أخبار القاهرة

سفارة اليابان بالقاهرة تحتفي بمرور مائة عام على اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون

أعلن أوكا هيروشي، السفير الياباني بالقاهرة، عن مشاركة خبراء بلاده في حفظ وترميم آثار الملك توت عنخ آمون، والتي سيتم عرضها في المتحف المصري الكبير، المقرر افتتاحه في عام 2022.

جاء ذلك خلال حفل شاي أقامته السفارة اليابانية في القاهرة، والذي أُقيم في حديقة منزل أوكا هيروشي بالقاهرة.

حضو حفل شاي السفارة عددا من الشخصيات ممن كان لهم دور فعال في تنمية العلاقات بين اليابان ومصر، بالإضافة إلى المعنيين بالمتحف المصري الكبير.

وتطرق حفل الشاي والحلوى اليابانية إلى التعرف على مقتطفات من الثقافة اليابانية وما تحمله من الشعور بالاحترام تجاه الآخرين والتعاطف معهم، كما يحرص الحفل على توطيد أواصر الصداقة والتعاون بين مصر واليابان.

وقال السفير الياباني بالقاهرة خلال مراسم الحفل يسعدنا أن نستقبل العام الجديد بمرور مائة عام على اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ آمون، بالإضافة إلى مرور مائتي عام على فك رموز الكتابة الهيروغليفية القديمة.

مشيرًا في كلمته إلى أن 2022 سيكون عاما هاما في تاريخ الآثار المصرية وذلك بالتزامن مع افتتاح المتحف المصري الكبير، متمنيا أن يتمكن العديد من السائحين اليابانيين من زيارة المتحف، بعد انتهاء جائحة كورونا.

كتبه| رانيا مصطفى

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى