أخبار القاهرة

رئيس هيئة الرقابة الإدارية يزور الهيئة العامة لمكافحة الفساد “نزاهة” بالكويت

كتب-إيهاب الشامي

 

إلتقى الوزير شريف سيف الدين رئيس هيئة الرقابة الإدارية والوفد المرافق له، بالمستشار عبد الرحمن نمش النمش رئيس الهيئة العامة لمكافحة الفساد بدولة الكويت ( نزاهة )، حيث واكبت هذه الزيارة الإحتفال باليوم العربي لمكافحة الفساد الموافق ” الحادي والعشرون من ديسمبر من كل عام ” وهو تاريخ توقيع الإتفاقية العربية لمكافحة الفساد عام 2010.

 

وتأتي هذه الزيارة إستكمالاً لمسيرة التعاون الدولي والعربي الثنائي المشترك الذي يربط بين جمهورية مصر العربية، ودولة الكويت الشقيقة في مجال تنسيق الجهود المشتركة لمنع الفساد والوقاية من آثاره وعواقبه، وذلك إدراكاً من الجانبين لخطورة الفساد وما يخلقه من مشاكل وخيمة تعرقل جهود التنمية الإجتماعية والإقتصادية في البلدين، وتأكيداً على تلك المبادئ.

 

وإعتزم الجانبان على تعزيز أوجه التعاون المشترك بين هيئة الرقابة الإدارية في مصر والهيئة العامة لمكافحة الفساد ( نزاهة ) بدولة الكويت، إقتناعاً منهما، بأن الفساد لم يعد شأناً محلياً فحسب بل هو ظاهرة غير وطنية تهدد إستقرار المجتمعات وصالحها وأمنها.

 

ووقع الجانبان مذكرة لتفعيل التفاهم المشترك بينهما، تنسق الجهود ذات الصلة لكل منهما في مجال منع ومكافحة الفساد ودرء مخاطره وتجنب آثاره من حيث تبادل البحوث المتعلقة بالعمل الرقابي، ودراسة التحديات التي تواجه سُبل منع الفساد وكيفية تجاوزه، وكذلك إعداد آليات العمل وإعداد البرامج المستقبلية المتعلقة بمنع ومكافحة الفساد وكيفية التخطيط الإستراتيجي لها، وتحديث الخطط والأساليب والسبل الرامية لإرساء ونشر مبادئ الشفافية والنزاهة، ومناقشة التجارب المكتسبة لكل جانب في طرق التوعية المجتمعية بمسببات الفساد، وتبصير المجتمع بوسائل منعه والحد منه، وقد حضر مراسم التوقيع السفير طارق القوني سفير جمهورية مصر العربية لدى دولة الكويت.

 

وخلال اللقاء أعرب الوزير رئيس الهيئة عن سعادته بالزيارة لما لاقاه من حفاوة في الإستقبال، وكرم معهود من أخيه المستشار عبد الرحمن نمش النمش رئيس الهيئة العامة لمكافحة الفساد الكويتية ( نزاهة ) وزيارته الحالية للكويت لم تكن الأولى من نوعها، فقد سبق زيارته لها خلال شهر يناير بداية العام الحالي وألقى كلمة مصر بمؤتمر الكويت الدولي الذي عُقد تحت عنوان ” النزاهة من أجل التنمية ” والذي تفضل فيه صاحب السمو أمير الكويت بإطلاق الإستراتيجية الوطنية الشاملة للنزاهة والشفافية ومكافحة الفساد بالكويت.

 

وجدير بالذكر أن المستشار عبد الرحمن النمش، كان ضيفاً شرفياً بالمنتدى الأفريقي الأول لمكافحة الفساد الذي نظمته هيئة الرقابة الإدارية بمدينة شرم الشيخ، وألقى كلمة في مراسم إفتتاح المنتدى، الذي تفضل فخامة السيد رئيس الجمهورية خلال شهر يونيو الماضي بإفتتاح فعالياته، تقديراً للتجربة الكويتية في مجال مكافحة الفساد ودعم النزاهة.

 

يُذكر أن التعاون المشترك في مجال مكافحة الفساد بدء إعتباراً من عام 2005 بقيام هيئة الرقابة الإدارية المصرية بتنظيم دورة تدريبية لكوادر جهاز خدمة المواطنين وتقييم أداء الجهات الحكومية الكويتية، وإستمرت في الإرتقاء حتى توقيع مذكرة التفاهم المشار إليها.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى