منارة الإسلام

رئيس ديوان الرئيس المالديفي خلال لقائه الإمام الأكبر: حريصون على توطيد علاقتنا بالأزهر ونعتز بالتزامنا بمنهجه الوسطي

 

كتب- سلمى حسن

 

استقبل فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الاثنين، السيد/ علي زاهر، رئيس ديوان الرئيس المالديفي، والسيد/ أحمد زاهر علي، وزير الشؤون الإسلامية، والسيدة/ عائشة علي، وزيرة التربية والتعليم.

 

نقل الوفد المالديفي تحيات رئيس جمهورية المالديف إلى فضيلة الإمام الأكبر وتقديره لجهوده الكبيرة في نشر قيم السلام والتعايش والحفاظ على قيم التعددية والوسطية، مؤكدًا حرص بلاده على توطيد العلاقات مع الأزهر الشريف واعتزازها الشديد بالتزامها بمنهجه الوسطي.

 

وأعرب زاهر عن شكر بلاده للأزهر الشريف على دعمه لها من خلال البعثات الأزهرية إلى المالديف، واستقبال طلابها للدراسة في معاهده وجامعته، مبديًا تطلع بلاده لمزيد من دعم الأزهر لها في مجال تعليم العلوم الإسلامية والعربية وتدريب أئمتها ودعاتها.

 

من جانبه أوضح فضيلة الإمام الأكبر أن الأزهر الشريف يقوم بجهوده الدعوية في مختلف أنحاء العالم انطلاقًا من رسالته ودوره في الحفاظ على منهج الإسلام الصحيح وحماية المسلمين من الانحرافات الفكرية التي تستهدفهم.

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى