احوال التعليم

رئيس جامعة كفر الشيخ يعلن الانتهاء من أعمال الخرسانة لمستشفى الطوارئ

تفقد الدكتور عبد الرازق دسوقي، رئيس جامعة كفر الشيخ، اليوم الأربعاء، أعمال إنشاء مستشفى الطوارئ ومركز الأورام، وذلك للوقوف على الحالة الإنشائية ومتابعة مراحل تنفيذ المشروعين في إطار المرحلة الثانية لإنشاء المدينة الطبية في الجامعة.

ويعد مستشفى الطوارئ إنجازاً كبيراً للقطاع الطبي بالمحافظة وهو حلم أبناء كفر الشيخ، بدلاً من الانتقال لمستشفيات الطوارئ بالمحافظات المجاورة، ومن المقرر أن ينتهي العمل به بنهاية عام 2022.

جاء ذلك بحضور الدكتور حسن يونس نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، الدكتور رضا صالح نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد عبد العال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور طه إسماعيل القائم بعمل عميد كلية الطب، والدكتور حاتم الجوهري مدير المستشفى الجامعي.

وأشار رئيس الجامعة إلى تفقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، في شهر سبتمبر الماضي، يرافقه وزراء التعليم العالي والبحث العلمي والتنمية المحلية والصحة والسكان والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والنقل والزراعة واستصلاح الأراضي ومحافظ كفر الشيخ، مشروع إنشاء مستشفى الطوارئ، والذي يأتي في إطار استكمال تنفيذ المنظومة الطبية المتكاملة بجامعة كفر الشيخ.

وقال رئيس الجامعة، إن رئيس مجلس الوزراء، وجه بضرورة البدء بأعمال التشطيبات الداخلية للمستشفى، بالتزامن مع ما يتمّ من أعمال الإنشاءات، وذلك بما يمكن من سرعة الانتهاء من كل الأعمال المتعلقة بالمستشفى، وصولاً لدخولها الخدمة في أقرب وقت لإنجاز هذا المشروع موجها بسرعة توفير التمويل اللازم.

وأضاف “دسوقي” أن التكلفة الإجمالية لمستشفى الطوارئ تبلغ مليار وستمائة مليون جنيه شاملة التجهيزات ومركز الأورام تبلغ ٢٠٠ مليون جنيه و50 مليون من الموارد الذاتية ويتم تنفيذ الأعمال على 3 مراحل وتم التعاقد على الأجهزة الخاصة بمركز الأورام، مشيرًا إلى أن المشروعين سيقدمان خدمة طبية متميزة لمحافظات الدلتا كما يعد مشروعا قوميا لمحافظة كفر الشيخ.

وأكد رئيس الجامعة تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، الذي أولى منذ توليه المسؤولية القطاع الصحي أهمية كبيرة باعتباره أحد أهم الملفات التي تخدم المواطن وتحققت في هذا الملف العديد من الإنجازات الملموسة على أرض الواقع.

وأوضح أن المبنى يتكون من دور أرضي وثمان أدوار علوية متكررة بمسطح إجمالي يصل إلى ٤٥ ألف متر مسطح، ويحتوى المبنى على دور كامل لاستقبال الطوارئ مجهز بغرفة عمليات وعنابر وقسم عناية مركزة داخلية، كما يحتوى المبنى على 600 سرير إقامة وعدد 87 أسرة عناية مركزة إلى جانب 30 حضانة أطفال، و10 أسرة من العناية المركزة للأطفال.

كما يشتمل المبنى على 16 غرفة عمليات كبرى، وثمان غرف عمليات أخرى صغرى وكذا قسم الغسيل الكلوي الذي يضم 4 صالات يوجد بها 74 سريراً للغسيل الكلوي وبه غرفة للعزل، وكذا وحدة لمعالجة المياه، بالإضافة إلى وجود قسم لتفتيت الحصوات والمعامل وقسم للأشعة بمختلف أنواعها وقسم لمعالجة الحروق وقاعتين للمحاضرات تتسع الواحدة إلى 110 مقاعد ومحطة للغازات الطبية.

وأكد رئيس جامعة كفر الشيخ الانتهاء من جميع أعمال الهيكل الخرسانة بالكامل وجميع أعمال المباني الداخلية والخارجية للمبني، كما تم البدء بأعمال الخزان الأرضي والذي يخدم المستشفيات الجامعية، كما تم البدء أيضا في أعمال التشطيبات الداخلية.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

كتبه-وسام أمين

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى