عياده

دراسة تكشف أضرار الهاتف المحمول على العين

كشفت دراسة حديثة أن هناك تأثيرات صادمة للضوء الأزرق الصادر من شاشات الهواتف الذكية ومختلف الأجهزة الرقمية الأخرى على عيون مستخدميها، والذي يسرع الإصابة بالعمى.

 

وأوضحت الدراسة أن الضوء الأزرق الصادر من شاشات الهواتف الذكية يتسبب في انحلال جزئي لشبكية العين، التي تسرع الإصابة بالعمى، ويضعف قدرة العين بصورة كبيرة جدًّا.

 

وأشار الباحثون في جامعة “توليدو” الأميركية إلى أن التعرض الطويل للضوء الأزرق يؤدي إلى توليد جزئيات سامة في خلايا العين الحساسة، ويتسبب في انحلال البقعة الصفراء في العين؛ ما يعجل الإصابة بعمى غير قابل للعلاج.

 

وأرجع الباحثون الأمر إلى أن الضوء الأزرق هذا يحتوي على طول موجي أقصر ومكثف عن باقي الألوان الأخرى، ما يسبب تلفًا تدريجيًّا للعيون، وهو ما يعرف طبيًّا باسم “التنكس البقعي” للعين، وهو ما يأتي بسبب موت المستقبل الضوئي، أي الخلايا الحساسة للضوء في شبكية العين.

 

وقال أجيث كاروناراثني، الأستاذ المساعد في قسم الكيمياء والكيمياء الحيوية بالجامعة الأميركية والمشرف على الدراسة: “نتعرض للضوء الأزرق باستمرار، والأزمة أن مقلة وعدسة العين لا تستطيع منعها أو عكسها، والأزمة الأخطر أن خلايا المستقبلات الضوئية لا تتجدد في العين عندما تموت”.

 

وقدم الباحثون نصيحة لمن يرغب في حماية عينه من الضوء الأزرق الذي يخرج بصورة مكثفة من الهواتف الذكية والأجهزة الرقمية والحسابات المحمولة، وطالبوهم بضرورة ارتداء نظارات شمسية، التي ترشح الأشعة فوق البنفسجية، وتعكس الضوء الأزرق إلى الخارج، وتجنب تصفح الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية في الظلام.

 

كتبه-ميادة حسين

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى