أخبار القاهرة

ختام فعاليات التدريبات المشتركة “الصباح -1/ اليرموك -4” بدولة الكويت.. فيديو

اختتمت فعاليات التدريبات المصرية – الكويتية المشتركة ( الصباح – 1 / اليرموك 4) والتي استمرت لعدة أيام بدولة الكويت الشقيقة بنطاق قاعدتي محمد الأحمد البحرية وأحمد الجابر الجوية، بمشاركة عناصر من القوات البحرية والجوية وقوات الدفاع الجوى والقوات الخاصة لكل من مصر والكويت.

وشهد الفريق ركن محمد خالد الخضر رئيس الأركان العامة للجيش الكويتي، إحدى المراحل الختامية للتدريب التي تضمنت تنفيذ عملية مشتركة لاقتحام جزيرة ذات أهمية استراتيجية وموقع جغرافي متميز وتأمينها بأعمال قتال عناصر الإبرار البحري بالتعاون مع القوات الخاصة والقوات الجوية والبحرية.

بدأت المرحلة بقيام الوحدات البحرية بالتمركز لتأمين أعمال قتال القوات الخاصة المنفذة للمهام، أعقبه قيام طائرة عمودية بتنفيذ عملية إسقاط حر لمجموعة من الضفادع البشرية الهجومية للقيام بنسف وتدمير إحدى سفن العناصر الإرهابية مع دفع مجموعات الاستطلاع لتطهير ساحل الجزيرة وفتح الثغرات للتمهيد لعملية الإبرار البحري مع قيام جماعات القوات الخاصة بالإغارة على ساحل الجزيرة واستعادتها من سيطرة العناصر الإرهابية وتدمير كافة الأهداف المكتشفة مع القيام بأعمال الإنزال السريع بالحبال من الطائرات لتأمين أجناب القوات المنفذة ودفع قوات الإبرار الرئيسية المحملة على وسائط الإبرار لاستعادة السيطرة الكاملة على الجزيرة.

وفي نهاية المرحلة أشاد رئيس الأركان العامة للجيش الكويتي بكافة القوات المنفذة ومستوى التنسيق والتعاون، وأكد على أهمية التدريب في نقل وتبادل الخبرات وتنمية القدرات القتالية والعملياتية وتوحيد المفاهيم والقدرة على مواجهة التهديدات والتحديات التي تواجه أمتنا العربية، معربًا عن تطلعه أن تشهد المرحلة القادمة مزيدًا من التدريبات المشتركة بين القوات المسلحة لكلا البلدين في مختلف التخصصات البحرية والبرية والجوية.

كما نفذت قوات الصاعقة والمظلات من الجانبين عملية ناجحة للقضاء على بؤرة إرهابية مسلحة داخل منطقة سكنية وتطهيرها من العناصر الإرهابية، وقامت القوات المشاركة بحصار وتطويق المباني الحيوية وعزل العناصر الإرهابية وتنفيذ عملية اقتحام رأسي لعناصر الصاعقة لقطع وعزل الإمدادات الخارجية ودفع مجموعات الاقتحام الرئيسية لتطهير المنطقة والسيطرة عليها والقبض على العناصر الإرهابية المتمركزة بداخلها وتقديم الدعم الطبي للمصابين.

ونقل اللواء أ. ح. ناصر عاصى رئيس هيئة تدريب القوات المسلحة، تحيات وتقدير الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة، والفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، للقوات المنفذة، مشيرًا إلى أهمية التدريب في دعم جهود الأمن والاستقرار بالمنطقة وتعزيز علاقات التعاون العسكري بين جمهورية مصر العربية ودولة الكويت الشقيقة.

واختتمت عناصر القوات الجوية فعاليات التدريب الجوى المشترك اليرموك 4 بتحليل التدريب والاستفادة من النتائج والبيانات للبناء عليها وتطوير التدريب في مراحله القادمة بما يحقق أقصى استفادة ممكنة للجانبين حضر المراحل الختامية عدد من قادة القوات المسلحة المصرية والكويتية.

 

كتبه-نهى يحي

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى