احوال التعليم

حقيقة فيديو رقص طالبات داخل مدرسة على «بنت الجيران»

أثار فيديو تداوله رواد صفحات السوشيال ميديا، لبنات داخل مدرسة وهن يتراقصن على مهرجان «بنت الجيران» فى طابور الصباح، جدلا واسعا دون توضيح أي تفاصيل.

 

وأشاع البعض أن تلك اللقطات المصورة كانت داخل مدرسة مصرية،  وهذا ما نفته صفحات ليبية قائلةً إن مقطع الفيديو كان لطالبات ليبيات يرقصن فى ساحة مدرسة شهداء الفويهات بمدينة بنغازى.

 

وعلق أدمن صفحة “سوشيال ميديا ليبيا”، على الفيديو: “مدرسة شهداء الفويهات بنغازى ..مش هكى يا معلم يا فاضل.. وين الأخلاق الحميدة”.

 

ورغم انتهاء الجدل حول موطن المدرسة، إلا أن الانتقادات للرقص داخل المدرسة مازال مستمرًا فى تعليقات المدونين على مواقع التواصل الاجتماعى.

 

 

كتبه-سعاد حسن

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

انت تستخم مانع اعلانات

من فضلك ساعدنا على الاستمرار وقم بالغاء حاجب الاعلانات