تقارير وتحقيقات

تفاصيل مشروع تطوير القاهرة التاريخية

كتب-أحمد حمدي

 

قال الدكتور أحمد عوف، رئيس قسم العمارة بكلية الهندسة جامعة القاهرة، تفاصيل مشروع تطوير القاهرة التاريخية قائلا: إن المبانى التاريخية والأثرية كانت أقل ضررا من أى مبانى أخرى عقب زلزال 1992، وأن اليونسكو سجلت القاهرة التاريخية عام 1979 بدون خريطة.

 

وكشف “عوف” أن عام 2008 ظهرت مجموعة من الخرائط المختلفة للقاهرة التاريخية، وعقب مشروع “اليونسكو عام 2012 خرجت أول خريطة للقاهرة التاريخية إلى النور تشمل منطقة الحماية التى يجب الاهتمام بها بقوانين المبانى والارتفاعات وعروض الشوارع.

 

وأضاف عوف خلال ندوة ” مشروع الإحياء العمراني للقاهرة التاريخية بمكتبة القاهرة الكبرى أن المشروع تم تقديمه لوزارة الآثار عام 2016 التى وافقت عليه بعد مناقشته عام 2017، وطرح من خلاله فكرة السياحة وكيفية ربطها بالحرف وكيفية إعادة توظيف المبانى التراثية، وأضاف أن المشروع يتضمن 7 محاور و23 دراسة و23 خبيرا رئيسيا، وعدد الباحثين في أول مرحلة وثانى مرحلة يتعدى 150 باحثا، يهدف المشروع أيضا إلى أن تكون القاهرة التاريخية مستدامة اجتماعيا وثقافيا واقتصاديا، وأن تظل للأجيال القادمة، لافتا إلى أن الشاعر عماد عبد المحسن قدم أفكارا رائعة للمشروع للتعريف بثقافة الشارع، واستعرض عوف في عُجالة الدراسات التى شمل عليها المشروع.

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

انت تستخم مانع اعلانات

من فضلك ساعدنا على الاستمرار وقم بالغاء حاجب الاعلانات