حوادث القاهرة

بلاغ للنائب العام ضد شيرين غالب نقيب أطباء القاهرة

كتب-داليا الباجوري

 

تقدم الدكتور سمير صبري المحامي ببلاغ إلى المستشار حمادة الصاوي النائب العام، ونيابة أمن الدولة العليا، ضد الدكتورة شيرين غالب نقيب أطباء القاهرة.

 

وقال سمير صبري في بلاغه: يبدو أن السير عكس التيار أمر يروق للمبلغ ضدها نقيبة أطباء القاهرة للأسف والتي تسير على خطى رفيقة الدرب منى مينا عضو مجلس نقابة الأطباء سابقاً في متابعة سياسة مهاجمة الدولة ليس فقط من أجل تحقيق مصلحة عامة أو مساعدة الدولة في المرور من أزمة جامحة عرفت بفيروس كورونا سقطت ورقة التوت من على المبلغ ضدها وانكشف وجهها الحقيقي في هذا الوقت الكارثي الذي كان يفترض عليها أن تبذل قصار جهدها للمحافظة على صحة المريض والذي تسهر عليه كل أجهزة الدولة وتعمل من أجل تحقيقها ليل نهار وتكرس كل إمكانياتها البشرية والمادية والمعنوية وصولاً للحفاظ علي حياة المواطن وبث الطمأنة في نفوس الناس حماية لهم وللدولة ولاقتصادها في الوقت الذي انهارت فيه العديد من الدول.

 

وتابع سمير صبري: من أجل الشو الإعلامي والظهور بأنها المدافعة الأولى عن حقوق المواطنين والأطباء لتتلقى الرسائل والتقديرات علي صفحتها الشخصية متناسية إن دورها الأساسي العمل على وحدة الوصف ومساندة الأطباء على القيام بمهمتهم دون تحريض في هذا الوقت الحرج ودون تنفيذ أجندات إرهابية إخوانية داعشية، لقد دأبت المبلغ ضدها منذ انتشار الجائحة على إتباع سياسة الهدم وليس البناء والعمل على مطالبة الدولة بضرورة تنفيذ الحظر الكلي من أجل السيطرة على الفيروس رغم اليقين التام بأن كافة الدول التي اتبعت سياسة الإغلاق الكلي لم تسيطر علي الفيروس بما فيهم دولة الصين التي انتشر فيها الوباء مرة أخرى وبشكل أكثر ضراوة فضلاً على الانهيار التام في اقتصادها نتيجة الغلق الكلي، بررت هذه الكائنة المبلغ ضدها طلباتها بالحرص على حياة الأطباء وأنه في جميع الأحوال الاقتصاد متهالك على الرغم في وقت كانت الدولة تتخذ الإجراءات المشددة خلال أيام العيد ومنحت المواطنين أسبوعاً كاملاً إجازة ومنعت الخروج وأغلقت كافة المرافق فالدولة لا تنتظر مخاطبات وشو النقيبة المبلغ ضدها لاتخاذ قراراتها لكنها تعمل على حماية مواطنيها وجيشه الأبيض.

 

وأضاف صبري: وفي تهكم حقير على سياسة الدولة عمدت المبلغ ضدها المذكورة إلى نشر منشورات على صفحتها على “فيسبوك” لانتقاد الدولة قائلة سؤال محير هل المدن الجامعية ستستقبل المرضى ولا الطلبة في شهر يوليو ولا الفيروس هيمشي في نص شهر يوليو علشان يكون على الطلاب بعدما ينقصها امتحانات الثانوية، وهي تدرك تماماً خطورة هذه المطالبات وإنها تنفيذ وتسير على نهج قطيع خرفان الجماعة الإرهابية التي تؤجج مشاعر الطلاب ضد الدولة وإظهارها بأنها لا تهتم بحياة الطلاب، إن هذا المسلك وهذا الأسلوب الحقير الفج الذي تسلكه المبلغ ضدها يشكل أركان جريمة الخيانة العظمى وذلك أن هناك وباء يجتاح العالم من ناحية وتعمد نشر الإشاعات والأخبار الكاذبة والاستقواء بل واستدعاء الخارج للتدخل بالشأن المصري.

 

ومن جماع ذلك فإن مقدم هذا البلاغ يلتمس وبصفة عاجلة إصدار الأمر بإدراج اسم المبلغ ضدها على قوائم الممنوعين من مغادرة البلاد وإصدار الأمر بضبطها وإحضارها للتحقيق في هذا البلاغ وتقديمها للمحاكمة الجنائية العاجلة مع التمسك بأن كل هذه الجرائم تقع كذلك تحت نطاق التجريم في قانون الطوارئ.

 

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock