حوادث القاهرة

بلاغ للنائب العام ضد الدكتور مبروك عطية لازدرائه من السيدة عائشة رضي الله عنها

كتب-أحمد قابيل

 

تقدم الدكتور سمير صبري المحامي بالنقض، ببلاغ إلى المستشار حمادة الصاوي النائب العام، ضد الدكتور مبروك عطية وذلك بازدرائه وسخريته من السيدة عائشة رضي الله عنها، بخلاف كونه محرضا ومدافعا ومشجعا لجريمة التحرش والاغتصاب التي يقاومها المجتمع.

 

وقال سمير صبري في بلاغه: في الوقت الذي تعمل فيه جميع أجهزة الدولة وتكرس كل الوقت والامكانات وكذلك يعمل مكتب النائب العام ويصدر العديد من البيانات التي تطمئن المجني عليهم لتقديم البلاغات ضد مرتكبي جريمة التحرش والاغتصاب وهتك العرض خشية على أمن وسلامة هذا المجتمع.

 

وتابع: وفي الوقت الذي ينشر فيه أن البلاغ المقدم سوف يكون في سرية تامة في التحقيقات ولن يسمح بإعطاء أي معلومات عن التحقيقات أو عن البلاغات، كذلك يتصدر الأزهر الشريف الذي يدعي المبلغ ضده أنه من علمائه ويصدر العديد من البيانات لطمأنة المجني عليهن للتقدم بالبلاغات ويطلب على صدر الصفحة الأولى من جريدة صوت الأزهر بدعم ضحايا الاعتداءات الجنسية وتشجيعهن على الكلام والشكوى وأن الصمت أو غض الطرف عن هذه الجرائم يهدد أمن المجتمع ويشجع على انتهاك الأعراض والحرمات.

 

وأضاف: وأن الأزهر الشريف وضع كل الأمور في نصابها ورفض ـ في بيان ذائع ـ لوم الضحية أو اعتبارها شريكة في الإثم، هام جداً، ويعلن الأزهر الشريف في الصفحة الأولى من جريدة صوت الأزهر ليقول: ملابس المرأة ـ أيا كانت ـ ليست مبرراً للاعتداء على خصوصيتها وحريتها وكرامتها، والغريب والعجيب في ظل هذه الظروف الحرجة يظهر المبلغ ضده مبروك عطية مساء يوم 7/7/2020 على شاشة القناة الفضائية واسعة الانتشار قناة mbc مصر وفي أول اللقاء ذكر قائلا:

 

(روى البخاري ومسلم يعني جاء هذا الحديث عن عائشة رضي الله عنها في الصحيحين وفي غيرهما فهو من أقوى الأحاديث ماذا يقول الحديث يقول النبي صلى الله عليه وسلم إن الله سيبعث الناس عراه مش هكمل الحديث ذي أمه ما ولدته كما بدأنا أول خلق نعيده مكنش حد لابس لا راجل ولا ست فيوم القيامة هيبقى محدش لابس لا راجل ولا ست فقال النبي صلى الله عليه وسلم سيبعث الناس يوم القيامة عراة فقالت أم المؤمنين عائشة وماذا عن العورات يا رسول الله هو خروج عن الأسلوب واللياقة إني اقولك اتخضت ولا ممكن تقبل الكلمة دي مني علشان ملايين من مشاهدينك بس يعرفوا السؤال هي سألت السؤال وايه غرضه منه أه طبعا طبعا عراه ده كلام ربنا وكلام النبي كما بدأنا أول خلق نعيده وكلام المعصوم صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى عراة فكان من الطبيعي).

 

(كما قلت لحضرتك أو من الطبعيي على القياس في النسب إلى فعيله بحذف ياءها ما لم تكن مضاعفة أو معتلة إلى آخره يعني الأمر الطبعي الذي أثار أم المؤمنين عائشة هو وماذا بالعورات يعني ينظر الرجل إلى عورة المرأة بلبوص أه هي بلبوص طلعة كده أنت عارفها والمجتمع عارفها يعني ولا هي تهكم ولا سخرية ولا أي حاجة الناس هيشوفو بعض كده فقال لها صلى الله عليه وسلم لكل إمرئ منهم يومئذ شأن يغنيه يغنيه عن أيه إيها المشاهدون الكرام يغنيه عن النظر إلى العورات اللي هو أيه بقى اللي هو أهوال يوم القيامة في حديث بن عباس في كتاب آخر على الصفحة على الشمال يقول بن عباس وقد سألت أمرأته السؤال الذي سألته عائشة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إيه ده وينظر الرجال إلى النساء والنساء إلى العورات فقال لكل أمرئ منهم يومئذ شأن يغنيه وهو تطاير الصحف الناس العراه دول واقفين والصحف اللي ربنا كان بيكتبها علينا كلنا هتيجي طايره بالمليارات البشر محشورون وكل واحد بيتلاقى كتابه يا عن يمينه فحيدخل الجنة إن شاء الله يا عن شماله أو من وراء ظهره فرايح جهنم أنا عايز أقول إيه بقى يا فندم هي بقى يجي حاجة العنوان البراق الجميل الخطاب الديني الخطاب الديني يعمللي ايه في الحديث ده لو أن لكل ولد شأن في الحياة يغنيه ما نظر إلى امرأة من حيث الأصل مش يتحرش هيبقى عارف أن العمل عباده وأنه رايح الشغل مش فاضي يتحرش ولا يكلم واحدة ).

 

وتابع صبري: وهذا الأسلوب الذي تحدث به المبلغ ضده الدكتور مبروك عطية والذي لا يليق بداعية أن يذكره والذي يعد دون أي شك إزدراءا وسخرية وتقليل من شأن السيدة عائشة رضي الله عنها، وعندما سأله الإعلامي الذي كان يستضيفه على شاشة القناة عن رأيه في رأي الأزهر المنشور في جريدة صوت الأزهر حول رأيه عن دور الضحية ومشاركتها في ارتكاب المتحرش أو المغتصب جريمته وجاء رده ضد رأي الأزهر الذي يدعي أنه ينتمي إليه بل ويعارضه تماماً مدافعاً وبضراوة عن المتهم في تلك الجرائم الحقيرة بقوله ردا على سؤال مقدم البرنامج ليقول: لبس المرأة ليس عوره ولكنه مشجع ولا ينبغي أن نتغافل عن هذا أبدا هو ليس مبررا معناها تقول لها البسي ما شئت وأمشي وسط البني أدمين وحين ذلك قاطعه مقدم البرنامج عندما فوجئ بهذا الرأي الذي يعد وبصراحة مطلقة من المبلغ ضده دفاعاً عن مرتكبي هذه الجرائم ليسأله لما أنا بروح مؤتمر بره أو شاب بيروح مؤتمر بره أو حضرتك بتروح مؤتمر أو أي راجل بيخرج من البلد دي ويروح مؤتمر في أي بلد يقدر يرفع عينه عن الأرض وبيشوف حوليه اللي مبيشفهوش في بلده ليرد عليه المبلغ ضده متماديا في إيجاد تبرير للمجرمين مرتكبي هذه الجرائم ليقول استنى بس هاتصبر عليا هاتصبر عليا أقدر أرد على سيادتك أصل البلاد اللي فيها هذه المؤتمرات بلاد غير محرومة فهو مش رايح مؤتمر علشان يعاكس هو عنده المؤتمر يكفيه ولو عايز أي أنثى هيشاور لها يا أستاذي أنا عايز الشيء الذي يغني هؤلاء الشباب عن التحرش لا لبس ولا غير لبس هو غير مهتم بقضايا الحلال.

 

وقال صبري: من جماع ما تقدم يتضح وبجلاء وبالصوت وبالصورة (مرفق اسطوانة مدمجة لهذه الفقرة من البرنامج) أن المبلغ ضده كشف عن رأيه صراحة وهو رأي كما أسلفنا القول يخالف تماما لرأي الأزهر الشريف بل ولقول القانون ويعد تحريضا ودفاعا عن مرتكبي هذه الجرائم الخسيسة مما يحق معه للمبلغ أن يتقدم لسعادتكم بهذا البلاغ متمسكا وبعد مشاهدة الاسطوانة المرفقة التحقيق في هذا البلاغ باعتبار أن المبلغ ضده يعد محرضا ومدافعا ومشجعا لهذه الجريمة التي يقاومها المجتمع بكافة أجهزته وعلى رأسها النيابة العامة الموقرة والمنظمات المهتمة بشئون المرأة ومكافحة الجريمة والإعلام وتقديمه للمحاكمة الجنائية، وقدم صبري حافظة مستندات مؤيدة لبلاغه.

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock