عياده

بدء مبادرة “إنتي السند” للكشف المبكر عن هشاشة العظام ببورسعيد

 

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، بدء فعاليات مبادرة “إنتي السند” للكشف المبكر المجاني عن أمراض هشاشة العظام لمرضى السكري من المنتفعين بمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديد والمسجلين بفرع هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد.

 

وجاءت مبادرة “إنتي السند”، بالتعاون مع إحدى الشركات الأمريكية متعددة الجنسيات في مجال المستحضرات الدوائية الحيوية، وتزامنًا مع اليوم العالمي للسكري 14 نوفمبر من كل عام.

 

وأشارت الهيئة إلى أن المبادرة تستهدف قياس هشاشة العظام لمرضى السكري مجانًا سواء من السيدات أو الرجال، بالإضافة إلى استمرار قياس هشاشة العظام للسيدات فوق الأربعين عامًا المستهدف في المرة الأولى للمبادرة، كون تلك الفئات الأكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام، وذلك من خلال جهاز [أكيليس] لقياس هشاشة العظام والذي تم توفيره اليوم 14 نوفمبر 2020 بمستشفيي الحياة بورفؤاد والتضامن التابعين للهيئة ببورسعيد.

 

ولفتت الهيئة أن استكمال حملة “إنتي السند” هو استجابة لرغبة بعض المنتفعين من أصحاب الأمراض المزمنة ببورسعيد وخاصة مرضى الغسيل الكلوي منهم بأن تتسع المبادرة لتشمل أصحاب الأمراض المزمنة ككل وتباعًا كونهم الفئات الأكثر عرضة للإصابة بأمراض هشاشة العظام أو مضاعفاتها وذلك للإطمئنان على صحتهم وكذلك للوقاية من الإصابة بالمرض أو مضاعفاته.

 

وتابعت الهيئة أن مبادرة “إنتي السند” والتي كانت أطلقتها المرة الأولى في الفترة من “19 – 22” أكتوبر الماضي للكشف المبكر عن هشاشة العظام للسيدات فوق الأربعين عامًا، كان قد تم فحص 1114 سيدة خلالها، واكتشاف 65 حالة إصابة منهم بهشاشة العظام جاري اتخاذ اللازم نحو علاجهم بمستشفيات الهيئة ببورسعيد، كما تم اكتشاف 200 حالة سيدة منهم عرضة للإصابة بهشاشة العظام تم عمل اللازم لهم وتوعيتهم بكيفية الوقاية من الوصول للإصابة بالمرض.

 

وأكد د. أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، أهمية مبادرة “إنتي السند” في زيادة الوعي أهالي بورسعيد أولى محافظات تطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد حول أهمية إجراء تغييرات إيجابية على نمط الحياة الصحية وضرورة الكشف المبكر على العوامل المرتبطة بأمراض هشاشة العظام للحماية من الإصابة بها، مشيرًا إلى اهتمام الهيئة بالمبادرات الصحية في إطار الحرص على تقديم الخدمات والرعاية الصحية المتكاملة لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد خاصة في المستوى الأول منها وهو التشخيص للوقاية أو العلاج.

 

كما أكد أهمية المبادرات الصحية في تخفيف العبء عن كاهل المواطنين بتحسين ظروفهم الصحية ومنها الاجتماعية والاقتصادية باعتبار أن الاستثمار في صحة المواطن هو أحد ركائز التنموية للدولة وتحقيق أهدافها نحو التنمية الشاملة والمستدامة للقطاعات والأفراد على حد سواء، وهو ما أكدته الدولة المصرية وقيادتها السياسية في أولوياتها واهتماماتها بإطلاق مبادرة 100 مليون صحة للكشف المبكر عن الأمراض غير السارية وكذلك الكشف المبكر عن السمنة أو التقزم، إلى جانب المبادرة الصحية الرئاسية لدعم صحة المرأة المصرية.

 

فيما وجهت الهيئة العامة للرعاية الصحية من خلال صفحة فيس بوك الرسمية وفرعها ببورسعيد، الدعوة لأهالي بورسعيد من مرضى السكري سواء السيدات أو الرجال، وكذلك السيدات فوق الأربعين عامًا، بالتوجه إلى مستشفى الحياة بورفؤاد أو مستشفى التضامن التابعين للهيئة ببورسعيد اليوم 14 نوفمبر 2020، بداية من الساعة العاشرة صباحًا وحتى تمام الساعة السادسة مساءً، وذلك لإجراء قياس هشاشة العظام من خلال الجهاز سالف الذكر والاطمئنان على صحتهم.

 

https://www.facebook.com/GAHCportsaid

 

https://www.facebook.com/GeneralAuthorityofHealthCare

كتبه-ميادة حسين

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى