جاليات

بالصور.. لقاء وزيرة الهجرة مع الجالية المصرية بميلانو

التقت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، الجالية المصرية بمدينة ميلانو الإيطالية، وذلك بحضور اللواء سمير طه، مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات، والسفير إيهاب أبو سريع، القنصل العام بميلانو، ومحمود عثمان رئيس رابطة الجالية المصرية بميلانو وضواحيها، جاء ذلك لحثهم على المشاركة في الانتخابات الرئاسية المقبلة كحق دستوري لكل مصري، ولتسليط الضوء على ما تم من إنجازات بالدولة المصرية خلال الأربعة أعوام الماضية.

 

وبدأت وزيرة الهجرة، اللقاء بعرض فيلم “حكاية وطن”، الذي يستعرض التحديات  التي واجهت الدولة المصرية، والإنجازات العظيمة والجهد الكبير للشعب المصري، ولاقى إعجابًا شديدًا بين أفراد الجالية، وناشدت مكرم، الجالية المصرية للالتفاف حول الوطن في هذه المرحلة لأنه واجب وطني.

 

وتحدثت الوزيرة، مع أفراد الجالية حول أهمية قانون الجاليات المصرية بالخارج والذي بدوره سينظم عملية كثرة الاتحادات المصرية المتواجدة بالخارج ويقضي على العشوائية التي كانت تدار بها هذه المنظومة، موضحةً أنّ رؤساء الجاليات لا يتم تعيينهم من قبل الوزارة بل سيخضع الأمر لانتخابات تتم بالسفارات، وذلك للاستفادة من هذه الجاليات باعتبارها دبلوماسية شعبية.

 

فيما تطرقت “مكرم” لمجهودات الوزارة في ربط المصريين بالخارج بوطنهم الأم من خلال عدة قرارات وفعاليات، على رأسها ما تم مع الجانب الإيطالي لمعادلة رخصة القيادة المصرية بالإيطالية، كونه من الموضوعات التي تأتي على قمة الأولويات ومتطلبات ‏واحتياجات المواطنين المصريين المقيمين بإيطاليا، وقانون الاستثمار الجديد، وتشجيع الاستثمارات بالمحافظات من خلال توفير الإمكانات المناسبة لهم.

 

كما تحدثت إلى نظام “الشباك الواحد”، الذي أطلقته وزاره الهجرة بالتعاون مع عدد من الوزارات لخدمة المصريين في الخارج، وشهادة “بلادي” الدولارية، وشهادة “أمان” التي أطلقت بالتعاون مع البنك المركزي، وجهود الوزارة لشحن جثامين المصريين فى الخارج، تكريما لهم، وتشجيع الوزارة للمصريين في الخارج على تقديم دعم للمستشفيات المصرية على رأسها أبو الريش والأورمان ومجدي يعقوب في أسوان.

 

وتناول اللقاء، الحديث عن الاهتمام الذي توليه القيادة السياسية لحماية العمالة المصرية في الخارج، وعن المهاجر غير الشرعي وأحقيته في التقدم للسفارة أو للقنصلية لإدلاء بصوته، وعن كيفية استفادة مصر من العقول المهاجرة، وهي تلك الاستراتيجية التي تنتهجها وزارة الهجرة، في سلسلة مؤتمراتها “مصر تستطيع”.

 

كما طرح عدد من أبناء المصريين بالخارج، من الجيلين الثاني والثالث، أفكارًا حول تنفيذ بعض الأنشطة بالتعاون مع الوزارات المعنية خلال الصيف المقبل.

 

وأكدت مكرم، أنّ لقاء الجالية المصرية بميلانو اتسم بالإيجابية الشديدة وكان مثمرًا للغاية، وأظهر مدى انتماء وحب هذه الجالية لوطنهم ورغبتهم في تقديم كافة المساعدات التي تساعد في إخراج انتخابات مصرية تليق بمكانة هذا البلد العظيم.

 

وفي ختام اللقاء، كرمت وزيرة الهجرة نبيلة مكرم، رمزين من رموز الجالية وهما: سارة سمير درويش متفوقة علميًا وحاصلة على منحة تفوق في إحدى الجامعات الإيطالية، ومحمد شبل العبد 19 سنة بطل في رياضة الـ kickboxing وحاصل على 12 ميدالية على مستوى إيطاليا، والميدالية الذهبية في الدوري الإيطالي 2016 تحت سن الـ18 سنة، والميدالية الذهبية أيضًا في الدوري الإيطالي 2017، وكذلك على بطولة المحافظات الإيطالية الشمالية.

 

يُذكر أنّ ساره درويش، ابنة “مدرسة نجيب محفوظ بميلانو”، التي قضت المرحلة الإبتدائية والإعدادية بالمدرسة، وعندما التحقت بالثانوي الإيطالي حصلت على المركز الأول علي جميع المدارس الثانوية الموجودة في ميلانو، جاء التكريم بحضور والد ساره سمير درويش، و محمود عثمان رئيس رابطة الجالية المصرية بميلانو ورئيس مجلس إدارة مدرسة نجيب محفوظ، وسمير الحفناوي نائب رئيس رابطة الجالية المصرية بميلانو، و وليد فوزي مدير عام مدرسة نجيب محفوظ.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

إيطاليا-علا أبو النور

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

انت تستخم مانع اعلانات

من فضلك ساعدنا على الاستمرار وقم بالغاء حاجب الاعلانات