مبادرات القاهرة

انطلاق حملة “أولادنا” للحماية من العنف والممارسات الضارة ضد الأطفال

أعلنت الدكتورة عزة العشماوى، رئيس المجلس القومي للطفولة والأمومة، عن انطلاق حملة “أولادنا” للحماية من العنف والممارسات الضارة ضد الأطفال في مرحلتها الثالثة.

 

تهدف حملة “أولادنا”، لتعزيز التربية الإيجابية، وتعزيز دور الوالدين ومقدمي الرعاية في توفير الحماية والأمان، ومنع الاستخدام الشائع للعنف والعقاب البدني واللفظي كأداة للتأديب مع التركيز على التربية الإيجابية في مرحلة المراهقة.

 

وقالت الدكتورة عزة العشماوي خلال المؤتمر الصحفي لحملة “أولادنا” للقضاء على العنف المنعقد اليوم الأحد بمقر المجلس القومي للطفولة والأمومة، إن مرحلة المراهقة تجلب تحديات كبيرة في العلاقة بين الأبناء والآباء، حيث يسعى المراهقون لمزيد من الاستقلال الذاتي، وتعد قدرات مقدمي الرعاية مهمة لكيفية التعامل مع هذه التغيرات دون مخاطر. 

 

وأوضحت “العشماوى” أن الحملة ستتم تحت شعار “بالهداوة مش بالقساوة” من خلال نشرها بوسائل الإعلام المختلفة من خلال نشرات توعوية منوعة، بالإضافة إلى التوعية الميدانية خلال المدارس والأندية وبمشاركة المجتمع المدني. 

 

وأكدت رئيس القومي للطفولة، على دعم وزارة التربية والتعليم للحملة، والشركاء الاتحاد الأوروبي، وهيئة اليونيسيف، ووسائل الإعلام والمجتمع المدني.

 

كتبه-فاطمة محمود

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى