مبادرات القاهرة

انطلاق احتفالية اليوم العالمي للسعار “داء الكلب”

 

أقامت جمعية حماية البيئة والحيوان احتفالية اليوم العالمي للسعار “داء الكلب”، بمشاركة النقابة العامة للأطباء البيطريين.

 

وقال الدكتور خالد سليم – النقيب العام للأطباء البيطريين: يشرفني الترحيب بالضيوف بدار الحكمة ونقابة الأطباء البيطريين في بيتهم الكبير الذي نشرف جميعا بالانتماء إليه.

 

كما رحب نقيب الأطباء البيطرين بالدكتور عبدالحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية والدكتور ممتاز شاهين رئيس معهد بحوث وحماية الحيوان والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة الأسبق.

 

وقال خلال كلمته: نحتفل باليوم العالمي للسعار الذي يعد من الأمراض الوبائية، ولا تكمن الخطورة فى أن السعار مرض قاتل، لكن الخطورة تكمن في الحيوانات الضالة والتي تنقل كثيرا من الأمراض تصل إلى مرحلة الوبائيات في بعض الأمراض بعد انتقالها للإنسان.

 

وتابع سليم: الدور الوقائي للطب البيطري، يقى الحيوان ويقى الإنسان بالتبعية ويقى المواطن المصيى مما يخدم الأهداف التنموية للدولة المصرية بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي يولي ملف الانتاج الحيواني بكافة فروعه اهتماما كبيرا.

 

لافتًا إلى أن هناك الكثير من المشروعات للثروة الحيوانية والتي يعطيه الرئيس رعايته الشخصية واهتمامه وكذلك صحة المواطن المصري وهي من أهم اولوياته، وكذلك الدعم لصحة واحدة بدعم وزارة الصحة والجهات المعنية.

 

وأكد سليم اننا لا نحتاج إلى تعاون البيئة والمحليات فقط ولكن هناك دور هام للإعلام ودور توعوي يوجه للمواطنين ونحن نساهم فيه، حتى نستطيع نقل الرسالة وتوضحيها للمواطن، ويجب تعاون المواطن مع الأجهزة الرسمية للتخلص من هذه المشكلة.

 

وأضاف: عدد الكلاب الضالة حسب آخر الإحصائيات يبلغ 15 مليون كلب ضال أو شوارع، والتوازان البيئي في مصر يقتضي أن يكون العدد من 6 إلى 7مليون، وهذا يوضح أن هناك فراقا شاسعا بين المفروض والواقع وذلك يتطلب منا جهودات كبيرة، كما آخر احصائية تقول أن حالات العقر تقترب من 400 ألف حالة سنوية ومائة حالة وفاة للإنسان وهذا نذير خطر، ونحن مهنة نحمي الإنسان.

 

وقال نقيب الاطباء البيطريين: لسنا قتلة وأننا مهنة إنسانية بالدرجة الأولى وليس كما يصور البعض باننا قتلة، ولكن نحمي الإنسان بالدرجة الأولى ونحافظ على صحة الحيوان وهو من صميم مهنتنا.

 

وصرح الدكتور الحسينى محمد عوض – عضو مجلس النقابة العامة للأطباء البيطريين ومقرر لجنة حماية الحيوان والحياة البرية- بأن المؤتمر يقام هذا العام تحت شعار “معا ضد السعار” والدكتور خالد سليم نقيب الأطباء البيطريين الرئيس الشرفي للمؤتمر والدكتور محمد توفيق منسق عام المؤتمر، بمشاركة الدكتور ممتاز شاهين رئيس معهد البحوث والدكتور عبد الحكيم محمود، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية.

 

وأشار عوض إلى أن الاحتفالية تأتي حرصا من النقابة العامة للأطباء البيطريين برئاسة الدكتور خالد سليم نقيب عام اطباء بيطريين مصر وأعضاء مجلس النقابة العامة على مكافحة الأمراض الخاصة بالحيوان، والحفاظ على صحة المواطن من الأمراض المشتركة.

 

وأكد ان الاحتفالية تهدف للتوعية والحد من خطورة مرض السعار (داء الكلب)، ومايسببه من خسائر في الحيوانات وخسائر في الأرواح البشرية، وأيضا تأثيره على الاقتصاد القومي، وأهم الوسائل والآليات الخاصة بمكافحة هذا المرض الخطير.

 

كتبه-إيمان وجدي

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock