محافظات

المعاينة الأولى: تفجير الإسكندرية تم بقنبلة تزن 10 كجم “TNT”

أظهرت نتائج الفحص الأولي، لموقع محاولة اغتيال اللواء مصطفى النمر، مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية، أنَّ منفذو الحادث كانوا يتعقبون مدير الأمن والمناطق التي يتردد عليها.

 

وأوضحت نتائج الفحص، إلى أنَّ الجناة اختاروا توقيت مروره وزرعوا عبوة ناسفة أسفل سيارة ثم فجروها باستخدام جهاز تحكم عن بعد، أثناء مرور موكب مدير الأمن، إلا أنَّ العناية الإلهية أنقذته، فيما استشهد شرطي وأصيب ٤ آخرون من قوة الحراسة.

 

وتشير نتائج الفحص إلى أنَّ العبوة الناسفة مكونة من مواد شديدة الانفجار تزن نحو 10 كيلو جرام من مادة TNT، ومواد أخرى جار فحصها بمعرفة الجهات المعنية.

 

يُذكر أنَّ مسئول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، أعلن انفجار عبوة ناسفة أسفل إحدى السيارات على جانب الطريق بشارع المعسكر الروماني بدائرة قسم شرطة سيدي جابر بمديرية أمن الإسكندرية أثناء مرور مدير أمن الإسكندرية مستقلًا سيارته.

 

وشملت القائمة استشهاد علي جلال أحمد شبانة، 45 عاما، مساعد شرطة، وإصابة كل من محمود صلاح محمد، 22 عاما، مندوب شرطة، وعبد الله محمد عبد الله، 19 عاما، مجند، وأحمد حسني، 33 عاما، أمين شرطة، ومحمد خميس، 42 عاما، قوات بحرية، ومحمد إبراهيم شحاتة، 29 عاما، مجند، وأحمد محمد علي، مجند.

 

بوابة القاهرة-أمل السيد

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى