المجتمع المدني

“المرأة للإرشاد والتوعية القانونية” يعقد ورشة تدريبية لمدة ثلاثة أيام لمناهضة قضايا العنف الأسري

أقام مركز المرأة للإرشاد والتوعية القانونية، صباح اليوم، ورشة تدريبية تستمر لمدة ثلاثة أيام للمدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان  عن مناهضة قضايا العنف الأسري، وكيفية رصد وتوثيق وتجميع شهادات الناجيات، يحضرها ما يزيد على  25 متدرب ومتدربه للتدريب على المساعدة في إعداد ملف قضايا المرأة وكيفية تمكين الفئات المهمشة وغير القادرة للوصول للعدالة، وتوثيق شهادات الناجيات وكيفية الإنصات لهن، بالإضافة إلى التعامل الرحيم معهن.

 

وأكد المركز في بيان له، اليوم، أن الورشة قسمت المتدربين لمجموعات، من أجل مناقشة قضايا التمييز والعنف ضد المرأة ومنها ختان الإناث، وزواج القاصرات، والحرمان من الميراث، والتحرش الجنسي، والاغتصاب الزوجي، والإجهاض الأمن، والقتل على خلفية الشرف ويحاضر في التدريب المدربه نيره حشمت، شيماء طنطاوي ومحمود عبدالظاهر،

 

وقال رضا الدنبوقي، المدير التنفيذي للمركز، في تصريحات خاصة لـ”بوابة القاهرة“، إن التدريب تأتي أهميته من ازدياد قضايا العنف ضد المرأة والطفلة الأنثى مؤخرًا، وكان لزامًا تمكين المدافعات من مبادرات نسوية مختلفة من وسائل وآليات استخدام القوانين المحلية والاتفاقيات الدولية المعنية بحقوق المرأة وتفعيلها والتدريب على آليات الرصد والتوثيق وصولًا لتمكين المرأة والحد من التمييز والعنف ضدها وتم مناقشة المواد 11، 53 من الدستور والمواد 242 مكرر من قانون العقوبات، بالإضافة إلى الماده 60،61،237 من قانون العقوبات واتفاقية “السيداو” وغيرها مما يخدم قضايا المرأة وفقا للدستور المصري والاتفاقيات الدولية.

 

وأوضح عاطف أبوالعنين، محامي ببرنامج المساعدة القانونية، أن المركز يتعهد بتقديم الاستشارات القانونية والتقاضي المجاني بلا مقابل لكل امرأة وفتاه في حاجه للدعم والمساندة.

 

كتبه-داليا فكري

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى