مراسيم القاهرة

القمة المصرية الأوغندية باليابان.. اقرأ التفاصيل

كتب-محمد إبراهيم

 

التقى الرئيس السيسي، اليوم الخميس، نظيره الأوغندي يوري موسيفيني، على هامش انعقاد القمة السابعة للتيكاد بمدينة يوكوهاما اليابانية.

 

وأشاد الرئيس السيسي، بالدور الحيوي الذي يقوم به “موسيفيني”، كأحد القيادات الحكيمة في أفريقيا، وجهوده لتعزيز الأمن والاستقرار بالقارة، مؤكدًا متانة العلاقات التاريخية التي تجمع بين الشعبين والبلدين الصديقين، وحرص مصر على تعزيز تلك العلاقات على الأصعدة كافة.

 

من جانبه، أكد “موسيفيني” عمق العلاقات الوثيقة التي تجمع بين الدولتين، وتطلع بلاده للارتقاء بالتعاون الثنائي مع مصر في جميع المجالات، خاصةً في ظل الدور المحوري الذي تقوم به القاهرة على الصعيد الإقليمي.

 

وأشار “موسيفيني” إلى وجود آفاق رحبة لتطوير التعاون بين البلدين في العديد من المجالات، لا سيما على الصعيد الاقتصادي، مشيدًا بنشاط الشركات المصرية في أوغندا ومساهمتها بجهود التنمية، فضلًا عن الإعراب عن التقدير لما تقدمه مصر لبلاده من دعم فني في مجال بناء القدرات على مدار السنوات الماضية.

 

وتناولت المباحثات بين الرئيسين، سبل دفع العلاقات الثنائية، فضلًا عن استعراض آخر التطورات الخاصة بالأوضاع في القارة الأفريقية، بالإضافة إلى جهود مكافحة الإرهاب، باعتباره أحد أكبر التحديات التي تواجه أفريقيا.

 

وتم الترحيب بتوافق الرؤى القائم بين البلدين إزاء مختلف الملفات السياسية، بالإضافة إلى التوافق حول أهمية تعزيز التكامل بين الدول الأفريقية، خاصةً في المجالات الاقتصادية والتجارية وتطوير البنية التحتية.

 

وتناولت المباحثات ملف مياه النيل، حيث تم التوافق على دعم المسار التنموي لدول حوض النيل وجهود تعزيز العلاقات فيما بينها في جميع المجالات التنموية، على نحو يحقق المصالح المشتركة لهم ويتجنب الإضرار بأي طرف.

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى