أخبار القاهرة

الرئيس السيسي يستقبل رئيس المخابرات الفرنسي

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، برنارد إيمييه رئيس جهاز الاستخبارات الخارجي الفرنسي، وذلك بحضور عباس كامل رئيس المخابرات العامة.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس السيسي رحب برئيس المخابرات الفرنسي وطلب منه نقل تحياته إلى الرئيس “إيمانويل ماكرون”، مؤكدًا الأهمية التي توليها مصر لتدعيم وتعزيز التعاون الاستراتيجي مع فرنسا في مختلف المجالات.

من جانبه؛ نقل رئيس المخابرات الفرنسي إلى الرئيس السيسي تحيات الرئيس الفرنسي ماكرون، معربًا عن اعتزاز بلاده بما يربطها بمصر من تعاون بناء وعلاقات وثيقة.

وأكد رئيس جهاز الاستخبارات الخارجي الفرنسي حرص فرنسا على التنسيق المستمر مع مصر إزاء جميع القضايا ذات الاهتمام المشترك بالمنطقة، خاصةً ما يتعلق بتطورات الأوضاع بمنطقتي الشرق الأوسط وشرق المتوسط والقارة الأفريقية، وذلك من منطلق دور مصر كمحور اتزان للأمن الإقليمي بأسره، وجهود الرئيس الفعالة لدعم الأمن والاستقرار الإقليمي.

وتناول اللقاء التباحث حول عدد من موضوعات التعاون الثنائي على المستوى الأمني والعسكري، كما تم تبادل وجهات النظر واستعراض مختلف القضايا الإقليمية والدولية في إطار التعاون الأمني والاستخباراتي بين البلدين، خاصةً ما يتعلق بمكافحة انتشار خطر الإرهاب والتنظيمات المتطرفة على المستويين الإقليمي والدولي.

حيث أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي أهمية عامل التنسيق المنتظم في هذا الصدد للتطوير جهود مكافحة الفكر الأيديولوجي المتطرف والعنف والإرهاب، ولتعظيم الضغوط على التنظيمات والجماعات الإرهابية، مشددًا على أن استعادة مؤسسات وأركان الدول التي تعاني من أزمات من شأنه تحقيق الأمن والاستقرار بكافة سائر المنطقة، وتقويض الإخطار المحيطة بها.

كما أطلع رئيس جهاز الاستخبارات الفرنسي على رؤية الرئيس تجاه المستجدات المتعلقة بعدد من القضايا الإقليمية بشرق المتوسط، وكذلك الأوضاع في ليبيا، حيث اشاد المسئول الفرنسي بالتأثير الإيجابي الكبير للخطوط المعلنة من قبل الرئيس السيسي تجاه الوضع الميداني في الشرق الليبي، الأمر الذي دعم مسار المفاوضات السياسية سعيًا للحل الشامل للقضية.

 

كتبه-محمد محفوظ

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى