عربي وعالمي

الدلاي لاما يثير غضب اللاجئين في أوروبا

أثار الزعيم الروحي للتبت، الدلاي لاما، غضبًا كبيرًا، بعد أن قال “أوروبا تنتمي إلى الأوروبيين” وأن اللاجئين بحاجة إلى العودة إلى بلدانهم”.

 

وقال لاما في مؤتمر في مدينة مالمو، ثالث أكبر المدن السويدية، التي تعد موطنًا لعدد كبير من اللاجئين، إن أوروبا “مسئولة أخلاقيًا” عن مساعدة “لاجئ يواجه خطرًا حقيقيًا على حياته”.

 

وقال الزعيم التبتي الرابع عشر: على أوروبا استقبالهم، ومساعدتهم، وتعليمهم… لكن في النهاية يجب أن يعودوا لبلدهم”.

 

وأثارت تصريحاته غضب مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، الذين وصفوه بأنه “تعصب من الدرجة الأولى” و”منافق”.

 

كتبه-أمل السيد

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى