محافظات

«الحسيني»: المنوفية بلد الوزراء والقيادات وخدمة الصرف فيها 24% فقط

كتب-سارة جابر

 

شهد اجتماع وفد لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجيني، مع قيادات محافظة المنوفية، مطالبات بضرورة دعم منظومة الصرف الصحي ورفع نسبة الأعمال بها عبر تقديرات حقيقية للموازنة التي يتم وضعها لهذه المنظومة. 

 

وأكد النائب محمد الحسيني، وكيل لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، أن المياه والصرف الصحي لها أولوية بأى محافظة.

 

وتابع: “نسبة الخدمة في المنوفية لا تتجاوز 24% وهذا ظلم.. المنوفية بلد الوزراء والقيادات السياسية نسبة أعمال الصرف لا يجوز أن تكون بهذه الصورة”. 

 

واتفق معه اللواء إبراهيم أحمد أبو الليمون، محافظ المنوفية، مؤكدا أن المحافظة ظلمت طوال السنوات الماضية، وتقديرات الموازنة التي يتم التوافق عليها لها هزيلة مقارنة بمحافظات أخرى، وبالتالي لا بد أن تكون هناك رؤية أخرى لتوفير موازنة حقيقة من شأنها أن تنهض بالمنظومة على جميع المستويات. 

 

وتدخل رئيس اللجنة أحمد السجيني، بتأكيد دعمه للمحافظة، خاصة موازنات الصرف التي يجب دعمها وتطويرها، خاصة أنها تهم المواطن قائلا: “هنقف مع المنوفية ودعمها بالموازنة القادمة، المنتظر أن تعرض على اللجنة حتى نحقق هذه التطلعات للمحافظة وأهاليها”. 

 

وقال النائب هشام عبدالواحد، رئيس لجنة النقل: “الحكومة مستكترة اللي حصل في المنوفية بالماضي”، وبالتالي لا توفر المطلوب للمحافظة، وطموحاتنا كبيرة من أجل المواطن في ظل القيادة السياسية للبلاد والمحافظ الجديد، مؤكدا تقديره للجهود التي تتم بمنظومة النقل، والخطط المستقبلية لها. 

 

يضم الوفد الميداني اللواء حمدي الجزار، مستشار وزير التنمية المحلية، والنواب محمد الحسينى ويسر الأسيوطى، ونبيل شاهين، وشرين القشاش، وهشام عبدالواحد، والمستشار رضا حسين. 

 

وتشهد الزيارة تفقد محطة صرف صحي شبين الكوم، مقلب أرض عرفة بشبين الكوم، وتفقد طريق شبين الكوم طملاوي، وتفقد مصنع تدوير قمامة بحي غرب شبين الكوم، وزيارة قرية صنصفط بمدينة منوف.

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

انت تستخم مانع اعلانات

من فضلك ساعدنا على الاستمرار وقم بالغاء حاجب الاعلانات