أخبار القاهرة

الجامعة المصرية اليابانية تحصل على ثلاث مراكز في المسابقة القومية للدراسات الهندسية

 

حصلت الجامعة المصرية اليابانية “E -JUST” على ثلاث مراكز في المسابقة القومية لأفضل الرسائل العلمية في قطاع الدراسات الهندسية.

 

وكرم الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ثلاث علماء وثلاث باحثين من الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا الذين حصلوا على جوائز المرحلة الثالثة من المسابقة القومية لأفضل الرسائل العلمية في قطاع الدراسات الهندسية عن الأعوام (2016 – 2018).

 

يذكر أن إجمالي عدد الرسائل العلمية التي شاركت في المسابقة بلغ 42 رساله دكتوراة، 52 رساله ماجستير من 19 كلية هندسة على مستوى الجمهورية في مجالات الهندسة الإلكترونية، الهندسة الميكانيكية، الهندسة الكهربية، الهندسة المعمارية، الهندسة المدنية، الهندسة البيئية، الهندسة الكيميائية والفيزياء والرياضيات الهندسية.

 

وحصل على جوائز التميز ستة رسائل ماجستير وخمسة رسائل للدكتوراة ثلاثة منها للجامعة المصرية اليابانية وقد أحتلت المرتبة الرابعة في شهاده التميز البحثي رساله الدكتوراة بعنوان “تطوير جهاز مساعد ذو وظائف متعددة متعلقة بالاطراف السفلية للمساعدة وإعادة التأهيل بحركة مماثلة لحركة الأصحاء” للدكتور أحمد مصطفى عسكر، تحت إشراف الأستاذ الدكتور سامي عسل.

 

كما احتلت رسالة الدكتوراة بعنوان “حل مشكلات التخطيط والجدولة في العيادات الخارجية للعلاج الكيميائي باستخدام نماذج البرمجة الرياضية التامة” للدكتور محمود حشمت، تحت إشراف الأستاذ الدكتور عمرو الطويل على المركز الثاني في شهادات التميز البحثي.

 

وجاءت رسالة الدكتوراة بعنوان “تحسين أداء أنظمة الخلايا الشمسية مركزة الإشعاع الشمسي باستخدام المصارف الحرارية ذات المسارات متناهية الصغر وموانع النانو” للدكتور علي محمد رضوان، تحت إشراف الأستاذ الدكتور محمود أمين على المركز الأول في الجوائز العلمية الممنوحه في المسابقة القومية لأفضل الرسائل العلمية في قطاع الدراسات الهندسية.

 

وأوضح الدكتور محمد شعيره، رئيس لجنة القطاعات الهندسية بالتعليم العالي أنه من ضمن معايير تقييم افضل رسائل الدكتوراة والماجستير هي أهداف البحث والمردود على المجتمع وإمكانية الأستفادة من نتائج البحث لحل مشكلات المجتمع، ومواكبه البحث لخطة التنمية المستدامه ورؤية 2030، كذا جودة الرسالة العلمية من حيث إخراجها بشكل لائق، بالإضافة للقيمه العلمية للابحاث المنشورة وفقاً لمؤشر Journal citation ranking & quartile score (Q1-Q4)، أيضا الانتهاء من البحث في المدة المقررة للباحث، كذلك الجوائز التي حصل عليها الطالب عن ابحاث مرتبطة بالرسالة.

 

وأخيرًا كون الرسالة من مخرجات مشروع بحثي ممول أو منح محلية أو دولية واهتمام جهات بتسويق أي من المخرجات تطبيقية وإمكانية تطبيقها عن أبحاث مرتبطة بالرسالة.

 

ومن جانبه أعرب الدكتور أحمد الجوهري، رئيس الجامعة المصرية اليابانية عن سعادته وفخره بفوز ثلاث علماء وثلاث باحثين من الجامعة بهذه المراكز المتقدمه وحصولهم على ثلاث مراكز من خمسة، والذي يؤكد على تميز وتفوق الأبحاث العلمية التي تتم في الجامعة المصرية البابانية للعلوم والتكنولوجيا والذي جاء نتيجة التعاون المشترك مع دوله اليابان متمثلة في الوكالة اليابانية للتعاون الدولى (جايكا) حيث توفر للجامعة معدات تكنولوجيه ومعامل بحثية حديثة ممولة بالكامل من الجايكا مما جعل الجامعة نموذج لجامعات الجيل الرابع مما أدى إلى تطوير الأبحاث العلمية المنشورة دولياً ومحلياً وإمكانية تطبيقها لتحقيق عائداً ملموساً على الاقتصاد والمجتمع، بالاضافة إلى ربط مخرجات البحث العلمي بالصناعة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

 

وفى هذا السياق، أفاد الأستاذ الدكتور ساتوشي جوتو نائب رئيس الجامعة للبحوث، أن طلاب وأساتذة الجامعة قامو بتسجيل 44 براءة اختراع وإبتكار في السنوات القليلة الماضية والذي يؤكد قابلية تحول مخرجات هذه الأبحاث إلى منتجات، كذا يبلغ التمويل الحالي للأبحاث العلمية التي يقوم بها باحثي الجامعة حوالى 100 مليون جنيه مصري مموله من جهات متعددة من داخل جمهورية مصر العربية ومن الإتحاد الأوروبي واليابان.

 

 

كتبه-ماهر بدر

الوسوم

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق