اقتصاد وموانئ

“الاقتصاد الأخضر في مصر” ورشة عمل لهيئة المجتمعات العمرانية

نظم مركز التنمية المستدامة بمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، ورشة عمل بعنوان “الاقتصاد الأخضر في مصر – التحديات والفرص”، بمشاركة المهندس جمال طلعت، مساعد نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لقطاع التنمية وتطوير المدن، والدكتورة دنيا ربيع، المدير التنفيذى لوحدة المدن المستدامة والطاقة المتجددة.

وتستهدف الورشة مناقشة الفرص الاستثمارية في قطاعات الاقتصاد الأخضر المختلفة، بالإضافة إلى استعراض تدعيم التوجه الأخضر في الاقتصاد ودعم الشركات الناشئة.

وتأتي ورشة الاقتصاد الأخضر في مصر، في إطار رؤية مصر 2030 وجهود حماية البيئة لخفض معدلات التلوث ورفع مستوى الوعي العام بالمشكلات البيئية.

وصرح المهندس جمال طلعت أن الورشة شهدت مشاركة عدد من ممثلي الوزارات المعنية والمستثمرين المهتمين بفرص الاستثمار في الاقتصاد الأخضر، وكذا الباحثين في الجامعات ومراكز البحوث.

وقدم “طلعت” عرضا تقديميا بعنوان “المدن الجديدة نحو الاقتصاد الأخضر المستدام”، موضحا من خالاله حجم المشروعات التي تنفذها هيئة المجتمعات العمرانية بشكل عام، مع تسليط الضوء على مشروعات الوحدة المركزية للمدن المستدامة بشكل خاص من حيث جهود إعادة التنسيق الحضري للمدن الجديدة، والمدن الخضراء، وإعادة التخطيط الحضري، وجهود إنشاء محطات الطاقة الشمسية ومسارات الدراجات والتنقل النشط.

كما استعرض جهود الهيئة في تقليل الطاقة المستخدمة داخل المنشئات خاصة في المبادرة الرئاسية “سكن لكل المصريين”، من خلال استخدام أنواع جديدة من الدهانات والأرضيات ومواد العزل، ومراعاة اتجاهات فتحات النوافذ.

وأشارت الدكتورة دنيا ربيع، إلى أن الورشة تهدف أيضاً إلى تعظيم الأفكار والأعمال التي تهدف إلى الاستدامة وتطوير مفاهيم الاقتصاد الأخضر من خلال تسليط الضوء على 4 مجالات رئيسية هي: الزراعة الحيوية، السياحة البيئية، الاقتصاد الحيوي، والمنتجات القائمة عليها والطاقة المتجددة.

كتبه| محمد فتحي

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى