محافظات مصر

الإهمال يتسبب في إحالة 121 طبيبًا وموظفًا بمستشفى ديرمواس المركزي للتحقيق

أحال اللواء قاسم حسين، محافظ المنيا، 121 طبيًا وموظفًا بمستشفى ديرمواس المركزي للتحقيق من قبل الإدارة العامة للشئون القانونية، لتغيبهم عن العمل دون أعذار والإهمال والتقصير في أداء المهام الوظيفية الموكلة لهم.

جاء قرار المحافظ بناءً على تقرير الإدارة العامة للتفتيش المالي والإدارى ومكتب المتابعة عقب المرور المفاجئ على مستشفى ديرمواس المركزي، حيث تبين أثناء المرور غياب 41 طبيبًا و48 إداريًا و32 فردًا من طاقم التمريض دون تقديم أي أعذار مسبقة مما أثر سلبا في قوة العمل داخل المستشفى، والذي انعكس بدوره على الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة للمواطنين والمرضى المترددين من أهالى المركز على المستشفى.

فيما كلف المحافظ وكيل وزارة الصحة بسرعة إصلاح ماكينة الغسيل الكلوي المعطلة بقسم الكلى وحضانتين للأطفال بقسم الحضانات على الفور، من أجل توفير الخدمة الطبية للمرضى، مؤكدًا أنه لن يتم قبول أى أعذار أو تقصير في أى قرارات تتعلق بصحة المواطن المنياوي.

ووجه المحافظ بتكثيف الحملات التفتيشية من قبل لجنة الانضباط والتفتيش الدوري والإدارة العامة للتفتيش المالي والإدارى على جميع القطاعات الخدمية بهدف تحقيق الانضباط والوقوف على مدى انتظار سير العمل وكفاءة الخدمات المقدمة للمواطنين، مشددًا على اتخاذ جميع الإجراءات القانونية والرادعة حيال كل مقصر أو متخاذل في تأدية واجبه الوظيفي.

كتبه-مروة السيد

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى