عربي وعالمي

الأمم المتحدة تعلن اعتماد 15 مارس يوما عالميا لمكافحة الإسلاموفوبيا

أقرت الجمعية العام للأمم المتحدة، بإجماع على اعتماد 15 مارس يوما عالميا لمكافحة الإسلاموفوبيا، بعد المصادقة على مقترح شاركت في صياغته 55 دولة كلها من الدول الإسلامية، وتقدمت به باكستان إلى الجمعية العام للأمم المتحدة فحظي بموافقة 193 عضوا من أعضاء الجمعية الأممية.

وجاء اختيار 15 مارس لكونه يصادف يوم الاعتداء المتطرف الذي شهدته نيوزيلندا سنة 2019، وراح ضحيته 51 فردًا من المسلمين معظمهم مصليين.

وتضمن هذا القرار دعوة إلى نبذ كل أشكال العنف والكراهية ضد الإسلام والمسلمين في جميع أنحاء العالم، كما دعا الدول الأعضاء والمؤسسات ذات الصلة في منظومة الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية إلى تكثيف الجهود الدولية وتشجيع التعايش السلمي أساس احترام حقوق الإنسان وتنوع الأديان وحرية المعتقد.

وكان تقرير لمجلس حقوق الإنسان قد سجل تزايد حدة الكراهية ضد الإسلام والمسلمين لدرجة وصفها التقرير بأبعاد وبائية.

كتبه| فاطمة بن موسى

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى