العيادة الطبية

استئصال العين والأنف للإنقاذ من “الفطر الأسود”

رشّح الأطباء عملية استئصال العين أو الأنف لمصابي مرض “الفطر الأسود” حتى لا يصل إلى المخ ويؤدي إلى الوفاة.

وقال الأطباء إنه بعد إصابة عدداً كبيراً بهذا المرض في الهند لا مفر من عملية تفريغ سريعة للعين أو الأنف أو أي من الأنسجة المصابة لتجنب انتشار المرض في المخ.

وأشارت التقارير العالمية الطبية في جميع الصحف ووكالات الأنباء إلى خطورة المرض الذي ظهر نتيجة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

ويُعد “الفطر الأسود” من أمراض التربة العفِنة والمواد العضوية المتحللة، وينتقل هذا المرض من خلال استنشاق الخلايا الفطرية عن طريق أنابيب الأكسجين المعبئة بمياه مصابة بهذا العفن في المستشفيات أو عن طريق أجهزة التبريد في المنازل.

وعلى الرغم من أن المرض غير معدي يبلغ عدد الوفيات من مصابي الفطر الأسود بأكثر من 50 %، ويتوفى المريض في غصون أيام من الإصابة.

وأشار مركز الولايات المتحدة لمكافحة الأمراض والوقاية منه بأن اكتشاف المرض المبكر ممكن أن يساعد في الإنقاذ ولكن النتيجة ليست أكيدة.

استئصال العين والأنف للإنقاذ من "الفطر الأسود"

كتبه-سارة الشربيني

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى