عربي وعالمي

إيطاليا تعتقل “تونسي” خطط لهجمات إرهابية في تونس

ألقت السلطات الإيطالية القبض على شاب تونسي في مدينة البندقية يشتبه في انتمائه لتنظيم داعش، حسبما ذكرت وكالة نوفا الإيطالية للأنباء.

وبحسب السلطات الإيطالية، فإن الشاب المعتقل غادر التراب التونسي نهاية أغسطس الماضي على متن قارب هجرة غير شرعية وفور وصوله جزيرة صقلية تم نقله مع مهاجرين غير شرعيين إلى أحد مراكز الإيواء بمدينة البندقية.

وخضع الشاب لمراقبة لفترة طويلة من قبل عملاء وحدة ديغوس وذلك بعد تلقيهم بلاغًا في أكتوبر من خدمة التعاون الشرطي الدولي (SCIP) عبر السلطات التونسية، يفيد بأن تونسيا يشتبه في انتمائه إلى خلية إرهابية تابعة لتنظيم “داعش” قد غادر بطريقة غير شرعية نحو إيطاليا.

بدورها، أكدت وكالة المعلومات والأمن الخارجي الايطالية Aise هذه المعلومات بشأن الشاب التونسي المتهم أيضا بالتخطيط لإرتكاب هجمات ارهابية على التراب التونسي.

أسفرت التحقيقات التي أجرتها المديرية المركزية لقوات الشرطة والوقاية عن تحديد هوية المشتبه به استنادا إلى تفاصيل ومعلومات شخصية مماثلة لتلك التي أبلغت عنها التقارير وكذلك بعد مطابقة البصمات وبعد فترة مراقبة وتجميع للمعلومات، نفذت وحدة ديغوس عملية الاعتقال.

من جهته، قام القضاء التونسي بتدويل بطاقة الاعتقال بتهمة “الانتماء إلى تنظيم إرهابي وارتكاب عمليات ارهابية، وقد أذن المدعي العام في ترييستي في 27 نوفمبر بتسليمه.

وأكد كارلو فيراتي، المسؤول بوحدة ديجوس لوكالة نوفا “إن المشتبه به لم يرتكب أعمالا على الأراضي الإيطالية تشير إلى تطرفه وكان قد أظهر منذ وصوله إلى الأراضي الإيطالية رغبة في عدم البقاء على التراب الايطالي”.

وأضاف” لا يمكننا استبعاد وصول أشخاص خطرين إلى إيطاليا، لكننا أظهرنا بأننا قادرين على التصدي لهم عند حدوث ذلك”.

كتبه| نهى يحي

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى