تقارير وتحقيقات

“إثبات الجدية” يثير جدلا موسعاً في جامعة الأزهر

كتب-سامية عشماوي

 

أثار تصريح الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، حول قرار المجلس الأعلى للأزهر بمنح الطلبة المنقولين بمادة أو مادتين، فرصة الامتحان مع امتحانات التصفية، شريطة دفع 250 جنيه، كاثبات جدية، جدلًا موسعاً بين الطلبة.

 

فيما وصفها البعض بأنها “سبوبة”، وتسائل الطلبة عن جدوى القرار في حالة حمل مادتين فقط، حيث أنه في هذه الحالة يتم نقل الطالب للمرحلة الأعلى تلقائيا، وطالب الطلبة بتعديل القرار ليشمل الرسوب وحمل أكثر من مادتين.

 

كما تسائل الطلاب ساخرين، عن معنى إثبات الجدية وهل سيتم استرداد تلك الرسوم في حالة ثبوت الجدية.

 

وأكد اّخرون، أن القرار مجحف ولا يراعي الحالة المادية المعسرة للطلبة في ظل ظروف اقتصادية متدنية تعاني منها الأسرة المصرية.

 

من جهة أخرى، أوضح “المحرصاوي” أن القرار ليس إجباري على الطلبة وسيبدأ العمل به في سبتمبر من هذا العام.

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى